20:23 GMT26 يوليو/ تموز 2021
مباشر

    اللغة الروسية تكتسب شعبية واسعة في الشرق الأوسط

    صدى الحياة
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    تعتبر اللغة أحد أهم جسور التواصل بين الشعوب والدول، وعنصرا هاما في التفاهم والتقارب والحوار، وتشكل أساسا مهما لبناء العلاقات بين الحضارات الإنسانية.

    في كل عام، يتم افتتاح مراكز وإطلاق برامج تدريبية جديدة في الدول العربية، حيث يتم إرسال مختصين متمرسين من أفضل معلمي اللغة الروسية من جميع أنحاء روسيا، لنشر اللغة والثقافة والأدب الروسي في الشرق الأوسط.

    ضيف برنامج "صدى الحياة"، البروفيسور نيكولاي سوخوف، مدير المركز الثقافي الروسي في دمشق، يقول لبرنامجنا:

    "إن هناك إقبالا على تعلم اللغة الروسية في البلدان العربية نتيجة تطور العلاقات مع روسيا".

    من جانبه قال المختص في اللغة الروسية علي ميّا إن:

    "أهم فوائد تعلم الروسية هي القدرة على استكشاف المسرح والأدب والموسيقى في روسيا، والاستمتاع بأعمال عباقرة الأدب الروسي مثل تولستوي ودوستويفسكي".

    حول التحديات والصعوبات في تعلم اللغة، أكدت الطالبة في جامعة موسكو، حلا رجب، "ضرورة التواصل الاجتماعي بين الناطقين بهذه اللغة لكسر حاجز الخجل". 

    تعد اللغة الروسية كنزاً لعشاق التاريخ والثقافة، ففي روسيا 29 موقعاً مدرجاً ضمن قائمة منظمة اليونيسكو للتراث العالمي، ودراسة اللغة ستتيح فهماً للثقافة والتاريخ الروسيين بعمق أكبر.

    Посмотреть эту публикацию в Instagram

    Публикация от Sputnik Arabic (@sputnik.arabic)

    للمزيد تابعوا برنامج "صدى الحياة".

    إعداد :لانا بدوان وتقديم :فرح القادري

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook