Widgets Magazine
21:05 23 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    بين السطور

    تقارب جديد بين "القاعدة" و"داعش" في مقدشيو...لماذا الآن؟

    بين السطور
    انسخ الرابط
    بقلم
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ضيف الحلقة: الدكتور صبرة القاسمي الخبير فى شئون الجماعات المسلحة

    نشاط متزايد لتنظيم "داعش" الإرهابي دوليًا، يبدو للوهلة الأولى مرتبًا ومنظمَا، ولكن النظرة المدققة تكشف أنه غير مرتب وعشوائي، لايهدف إلا إلى إثارة أكبر قدر من الإرباك في صفوف الدول، التي بدأت تشهد استقرارًا ملحوظًا، وهو مايطرح الكثير من الأسئلة حول الأسباب المباشرة التي تدعو تنظيمًا ينهزم على محاور عسكرية في العراق وسوريا إلي شن هجمات غير مدروسة في مصر، الصومال وإسرائيل.

    علق الدكتور صبرة القاسمي الخبير في شئون الجماعات المسلحة، بأن عمليات تنظيم "داعش" الإرهابي أمس، كانت محاولة لارسال رسالة للعالم أجمع مفادها أن يثبت تواجده، مضيفًا "القوات المسلحة المصرية نجحت في الحد من العمليات الإرهابية في "سيناء" خلال الأشهر الأخيرة، تزامن ذلك مع قرب نهاية التنظيم الإرهابي في كافة ربوع العالم خاصة بعد هزيمته في كلاً من سورية والعراق، مما دفع ممولي التنظيم للتسائل عن جدوى تمويل مثل هذه التنظيمات ".

    وأوضح أن "مقدشيو" تعد موقع استراتيجي هام بالنسبة لتنظيم "داعش الإرهابي" فهي تطل على البحر الأحمر والمحيط الهندي ومضيق باب المندب وكافة معابر افريقيا، لافتًا إلي استخدام التنظيم لـ"مقدشيو" كقاعدة ينتقل منها إلى مالي، السنغال والتشاد ثم إلي ليبيا ومصر حتى الوصول للمغرب العربي، محذراً من وجود محاولة للتقارب بين تنظيم "القاعدة" بقيادة حمزة بن لادن وأيمن الظواهري وبين تنظيم "داعش" على أرض "الصومال".

    المزيد من التفاصيل في حلقة اليوم من برنامج "بين السطور" تابعونا…

    إعداد: أحمد بدر وتقديم: هند الضاوي

    الكلمات الدلالية:
    أخبار مقديشو, انفجار مقديشو, مقديشو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik