05:38 GMT08 مايو/ أيار 2021
مباشر

    هل تسفر الانتخابات النيابية اللبنانية عن وجوه سياسية جديدة؟

    بين السطور
    انسخ الرابط
    الانتخابات النيابية في لبنان (37)
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ضيوف الحلقة: توفيق شومان المحلل السياسي اللبناني؛ وعبده سعد مدير مركز بيروت للأبحاث والمعلومات

    تأجلت ثلاث مرات متتالية لكنها اليوم أصبحت واقعا فقد بدأ فتح باب الترشح في الانتخابات النيابية اللبنانية وبالفعل بدأ المرشحون في تقديم أوراقهم. الانتخابات تجري لأول مرة وفق قانون جديد هو القانون النسبي الذي قسم لبنان إلى 15 دائرة انتخابية لاختيار 128 عضوا في مجلس النواب.

    وتشهد لبنان اضطرابات سياسية من حين لآخر كان آخرها الخلاف الذي وقع بين حركة أمل والتيار الوطني الحر على أثر تسريبات منسوبة لوزير الخارجية ورئيس التيار الوطني جبران باسيل وصف بها رئيس البرلمان نبيه بري بالبلطجي ، لكن الأمر تم احتواؤه مع تدخل رئيس الوزراء سعد الحريري لتهدئة الأزمة.

     من جانبه دعا وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، المشاركين في الحملات الانتخابية، إلى ضرورة «التحلي بروح المسؤولية الوطنية، واعتماد لغة تخاطب تستند إلى العقل والاعتدال، واحترام الرأي الآخر».

    وتعقيبًا على ذلك، قال مدير مركز بيروت للأبحاث والمعلومات عبده سعد، في حديثه مع برنامج "بين السطور"، المذاع عبر أثير "سبوتنيك":

    " إن تطبيق القانون النسبي في الانتخابات النيابية اللبنانية لأول مرة يعد قفزة نوعية، ولكن تمنينا أن تكون النسبية مع الدائرة الواحدة لأن الوضع الحالي للقانون ينتقص من عدالة التمثيل، فرغم إنه نسبي لكنه مفصل على قياس الأقوياء، الأقليات السياسية لا تستطيع التمثل في هذا القانون كون الدوائر صغيرة منها ما يتكون من ستة مقاعد فقط".

    واعتبر القانون النسبي يخدم فقط الأقلية السياسية أفراد وأحزاب، ولن يساعد على وجود تمثيل سياسي جديد، ربما نجد وجوه جديدة في البرلمان ولكن الحزب الشيوعي لن يتمثل رغم كونه أعرق الأحزاب اللبنانية لأن الدوائر صغيرة ولو كانت لبنان دائرة واحدة لاختلف الأمر، متوقعًا " ارتفاع نسبة الاقبال على الانتخابات هذه المرة وقد تصل الى 60%. 

    في السياق ذاته، أرجع المحلل السياسي اللبناني توفيق شومان، في حديثه مع برنامج "بين السطور" المذاع عبر أثير "سبوتنيك"، تأجيل الانتخابات النيابة اللبنانية لثلاث مرات متتالية إلى الظروف الأمنية والخلافات التي كانت تعصف بين القوى السياسية مما منع الوصول لقانون انتخابي وقتها يحظى بإجماع.

    وأضاف شومان قائلا:

    " تصريحات وزير الداخلية حول تقبل الأخر وروح الاعتدال نابعة اولًا من الهاجس الأمني الذي ينتاب اللبنانيين بعد الاحداث الأخيرة التي استمرت ثلاثة أيام ووضعت الانتخابات اللبنانية أمام سؤال صعب عن احتمال تأجيلها أو ترحيلها، ثانيًا لأن هناك دوائر انتخابية متعددة فيها ناخبون مشتركون ومتناقضون ينتمون لأحزاب سياسية مختلفة "

    وأوضح شومان أن التحالفات في لبنان انتخابية وليست سياسية، حيث أن هناك أطرافً عدة تتحالف في الانتخابات وقتيًا ثم تفترق بعد العملية الانتخابية، مشيرًا إلى وجود مساعي هذه المرة بأن تكون التحالفات سياسية موضوعية وليست انتخابية، بمعنى أن التحالف بين الأحزاب الذي يتم قبل الانتخابات النيابية يستمر حتى بعد الانتخابات، وهذا يمكن أن يظهر أكثر وضوحاً عند تشكيل الحكومة القادمة. 

    المزيد من التفاصيل في حلقة اليوم من برنامج "بين السطور" تابعونا…

    إعداد وتقديم: هند الضاوي

    الموضوع:
    الانتخابات النيابية في لبنان (37)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار لبنان اليوم, أخبار لبنان, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook