11:58 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر

    ما أهمية انتصارات الجيش السوري في ريف دمشق الجنوبي

    بوضوح
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ضيوف الحلقة: الخبير العسكري السوري العميد محمد عيسى، والعميد المتقاعد في الجيش السوري تركي الحسن

    قال الخبير العسكري السوري، العميد محمد عيسى، إن منطقة الريف الجنوبي الغربي لدمشق، ووجود الميليشيات المسلحة فيها، تشكل خطا فاصلا بين قوات الجيش السوري و"القوات الإسرائيلية، التي عمدت خلال السنوات الماضية إلى مدّ تلك المجموعات بالدعم اللوجيستي والعسكري، في سبيل إقامة دويلة صغيرة على شاكلة تلك التي كانت موجودة في جنوب لبنان".

    وأوضح الخبير خلال حواره في حلقة الأحد من برنامج "بوضوح" المذاع عبر أثير إذاعة"سبوتنيك"، أن سيطرة الجيش السوري على الريف الجنوبي لدمشق "خطوة تعني لإسرائيل الكثير، كونها تسعى لعزل سوريا عن كونها دولة مواجهة مع القوات الإسرائيلية في منطقة الجولان". 

    ووافقه في الرأي العميد المتقاعد بالجيش السوري، تركي الحسن، الذي رأى أن "المعارك ستستمر بين قوات الجيش السوري والعناصر الإرهابية في جنوب دمشق حتى القضاء على داعش هناك". 

    واضاف: "إعادة التوازن إلى الميدان عسكريا، هي المحرك الرئيس في تحريك المسار السياسي لحل القضية، فالميدان  وإنجازات الجيش السوري والقوات الحليفة والرديفة، هو من أنتج التفاهمات". 

    وتابع: "بعد شهر واحد من الاشتراك الروسي في الحرب على الإرهاب، تم عقد العديد من الاجتماعات بدءا من فيينا 1، ثم بعد شهرين تم التوصل إلى القرار2254، ومسار جنيف 3، وصولا إلى جنيف 8". 

    وقال العميد المتقاعد إن المعارك الميدانية أنتجت مسارا سياسيا جديد وهو مسار"أستانا"، وصولا إلى "أستانا7"، وبالتالي فـ"جنيف، وأستانا، وسوتشي"، هي "إنجازات طبيعية لما تم إحرازه من تقدم على يد قوات الجيش العربي السوري والقوات الحليفة من انتصارات في الميدان".

    إعداد وتقديم: دارين مصطفى

    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, أخبار روسيا اليوم, دمشق, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook