21:38 19 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    بوضوح

    لماذا تفرض الولايات المتحدة حزمة جديدة من العقوبات على روسيا

    بوضوح
    انسخ الرابط
    تشديد العقوبات الأمريكية ضد روسيا (23)
    0 10

    الضيوف: زيد البرزنجي الخبير الاقتصادي من واشنطن؛ وفاتشيسلاف ماتوزوف الدبلوماسي الروسي السابق

    أعلن رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف، أن تشديد العقوبات على روسيا يمكن اعتباره بمثابة إعلان حرب اقتصادية.

    وفي معرض حديثه عن العقوبات التي تم الإعلان عنها بالفعل مؤخرا، أشار ميدفيديف: "بلدنا موجود في المائة عام الماضية في ظل ظروف ضغط العقوبات الدائمة. لماذا يتم القيام بذلك؟ من أجل إخراج روسيا من بين المنافسين الأقوياء على الساحة الدولية".

    وكانت الإدارة الأمريكية قد أعلنت فرض عقوبات جديدة على روسيا بسبب استخدامها المزعوم للأسلحة الكيميائية في سالزبوري البريطانية.

    وحسب تقارير قناة "إن بي سي"، فإن الحزمة الأولى تفترض حظر توريد المنتجات، ذات الاستخدام المزدوج إلى روسيا.

    وتتضمن الحزمة الثانية، تخفيضا في مستوى العلاقات الدبلوماسية، وفرض حظر على الرحلات الجوية التي تقوم بها شركة الطيران الروسية "آيروفلوت"، والوقف شبه الكامل للصادرات الأمريكية إلى روسيا.

    وأوضحت الخارجية الأمريكية أن روسيا تستطيع تجنب الموجة الثانية من العقوبات، في حال ضمانها عدم استخدام الأسلحة الكيميائية، في المستقبل.

    نتساءل في هذه الحلقة عن الدوافع الأمريكية لهذه الموجة من العقوبات ؟ وهل هي تصفية خلافات داخل الإدارة الأمريكية ؟ وكيف يمكن فهمها في ضوء المؤشرات الإيجابية في قمة هلسنكي الأخيرة؟ وما هي خيارات الرد الروسي ؟ وكيف سيتأثر الاقتصاد العالمي ببوادر حرب اقتصادية ولو كانت باردة؟

    السيد فاتشيسلاف ماتوزوف الدبلوماسي الروسي السابق  قال إن هذه العقوبات ليست جديدة فقد تعودنا علي هذا النهج من قبل الولايات المتحدة. ورأي الدبلوماسي الروسي السابق أن هذه العقوبات جاءت علي الدور الروسي في سوريا لمحاربة الإرهاب الذي صنعته واشنطن فضلا عن أنها تعبير عن صراعات داخلية بين أطراف الإدارة الأمريكية ، وأشار إلي أن روسيا مستعدة اقتصاديا وسياسيا لمثل تلك العقوبات وسترد بالمثل ، بعقوبات لن تقوي عليها الولايات المتحدة وعلي سبيل المثال فقط من الممكن أن تمنع روسيا التيتانيوم الذي تستخدمه أمريكا في صناعة الايرباص. ورجح ماتوزوف أن تحل هذه الأزمة بالحوار والعلاقة الطيبة بين بوتين وترامب.

    أما الدكتور زيد البرزنجي الخبير الاقتصادي من واشنطن فرأي أن هذه العقوبات تراها واشنطن بديلا للمواجهة العسكرية مع روسيا ، مشيرا إلي أن الاقتصاد العالمي لن يتأثر كثيرا في حال المواجهة الاقتصادية مع روسيا لأن تأثير روسيا الاقتصادي يقتصر علي الإقليم فقط ، لافتا إلي أن بوسع روسيا الالتفاف علي هذه العقوبات وتجنب آثارها بأوراق ضغط سياسية كثيرة مع الصين وكوريا وإيران.

    وأشار الخبير الاقتصادي إلي أن أمريكا تفتح علي نفسها جبهات حرب اقتصادية كثيره في هذه المرحلة مع روسيا والصين والاتحاد الأوربي وهو نهج يحث كثير من المراقبين والسياسيين الإدارة الأمريكية علي تجنبه

    تابعوا المزيد في حلقة الليلة من برنامج "بوضوح".

    إعداد وتقديم: خالد عبد الجبار

    الموضوع:
    تشديد العقوبات الأمريكية ضد روسيا (23)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, أخبار روسيا اليوم, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik