Widgets Magazine
15:15 20 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    أضواء وأصداء

    حقيقة ما يواجه لاجئي مخيم الهول في الحسكة

    أضواء وأصداء
    انسخ الرابط
    0 0 0

    بعد أن ذكرت منظمة الصحة العالمية، عن وجود تقارير تشير إلى وفاة ما لا يقل عن 29 من الأطفال وحديثي الولادة في مخيم "الهول" للنازحين شمال شرقي سوريا خلال الأسابيع 8 الماضية، بسبب البرد القارس. سعت إذاعة "سبوتنيك" من خلال برنامج "أضواء وأصداء" لتسليط الضوء على المخيم لمعرفة حقيقة ما يجري هناك.

    عضو مجلس الشعب السوري عمار الأسد قال في حديثه "إن ما يحدث هو نتيجة للإرهاب الذي انتشر على مدى 8 سنوات لأن الإرهاب يمنع أقل مقومات المعيشة وهو ما ينجم عنه وفاة الاطفال في المخيمات في ظل وجود الشتاء القارس".

    وأشار الأسد إلى أنه:

    "لا يوجد من يحاسب هؤلاء الإرهابيين ومع عدم وجود دور قوي  للمنظمات التي لا تؤدي واجبها تجاه الأطفال… مشيرا إلى أنه يجب منع غطرسة أمريكا ومن يدور في فلكها ودعم الدولة الشرعية وحماية الطفولة المستهدفة لأن أمريكا ترعى 6000 إرهابي في المخيمات.

    وأردف قائلا "إن سوريا لا تتواني في تقديم الدعم للاجئين في كل المخيمات مع إقامة مؤقته لهم وتدعيم الفرق المعيشية والطبية في ظل التضييق على عمل المنظمات الدولية ومنعها من القيام بعملها والتي لها دور مهم في هذا الإطار في التخفيف عن الدولة السورية مطالبا بالبعد عن الصبغة السياسية لعملها"

    وهو ما أكدت عليه رئيسة الاتحاد النسائي سابقا في محافظة الحسكة جازية طعيمة حيث قالت "إن الحديث عن وفاة أطفال بهذا العدد غير صحيح وكل ما هناك وفاة طفلين فقط كما أن مؤسسة الهلال الأحمر السوري تقدم الكثير من الدعم وبصورة مستمرة للاجئين هناك سواء غذاء أو دواء".

    وشككت طعيمة في صحة تقرير منظمة الصحة العالمية متسائلة من أين تستقي معلوماتها وأكدت أن المستشفيات والمراكز الطبية في مدينة الحسكة والمحافظة عموما تستقبل كل الحالات الواردة من المخيم لأنهم حسب وصفها أبناء الوطن السوري.

    للمزيد تابعوا حلقة "أضواء وأصداء" لهذا اليوم….

    إعداد وتقديم: يوسف عابدين

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تطالب أستراليا بإجلاء لاجئين لدواع صحية
    شجار بين لاجئين سوريين وأفغان يسفر عن مقتل لاجئ سوري
    مفوضية اللاجئين تقول إن منشأة بطرابلس جاهزة لمساعدة لاجئين في ليبيا
    السماح لمئات المهاجرين بدخول إيطاليا بعد تعهد دول أوروبية باستقبال لاجئين
    الكلمات الدلالية:
    اخبار اللاجئين, عمار الأسد, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik