23:52 22 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر

    روسيا وسورية خيارات المواجهة في الميدان لفرض وقائع المفاوضات في السياسة

    ما وراء الحدث
    انسخ الرابط
    عام على بدء العملية العسكرية الروسية في سوريا (27)
    1 0 0
    تابعنا عبر

    ضيف حلقة اليوم الكاتب والمحلل السياسي وعضو اتحاد الصحفيين السوريين سومر صالح.

    يخال للمرء أنها لحظات حالكة في تاريخ الأزمة السورية، تعكسها حدة التصريحات الأمريكية، والردود الفورية الروسية، وفشل تطبيق نظام جنيف، والتهديد والتهويل بقرب حرب عالمية ثالثة، ولكن الحقيقة في المكان المقابل، فأصعب اللحظات والمراحل في الأزمة السورية قد مر بنهاية عام 2013، عندما كان ضجيج الطائرات الأمريكية والفرنسية يصل صداه سواحل المتوسط، ولكن بحكمة القيادتين السورية والروسية، وقدرتهما على التعامل مع

     مستجدات الأوضاع، أجهض هذا العدوان إلى غير رجعة، وهنا نؤكد إلى غير رجعة، وبالتالي كل هذا التصعيد والتهويل الأمريكي، يعكس واقع الهزيمة الأمريكية، وتحاول معه الإدارة الأمريكية العرجاء تحسين موقفها التفاوضي من جهة، والاستثمار بلعبة التصعيد في لعبة الانتخابات الأمريكية، لتحسين حظوظ كلينتون من جهة أخرى.

    ومع كل هذا التصعيد، نرى تصعيدا روسيا سوريا وإصرارا على الحسم العسكري، على الأقل في مدينة حلب، ومع هذا الإصرار يشتد العويل الأمريكي، لأن الولايات المتحدة تدرك عمق المأزق ما بعد حلب، فهل لواشنطن خيارات كما تدعي؟

     وهل المتصارعون يسيرون إلى حافة الهاوية كما تروج إدارة أوباما؟

    أم أن للسياسة كلمة الفصل ولكن بعد إنجاز حلب التاريخي لصالح الدولة السورية؟

     وبالتالي يصبح الكلام الأمريكي عن خطط بديلة هي في إطار الاحتواء لمفاعيل النصر السوري في حلب، وليس كما يخيل للبعض أنها مواجهة في الميدان الحلبي.

    التفاصيل في هذا الحوار الصوتي الذي أجريناه مع الكاتب والمحلل السياسي وعضو اتحاد الصحفيين السوريين سومر صالح 

    إعداد وتقديم: نواف إبراهيم

    الموضوع:
    عام على بدء العملية العسكرية الروسية في سوريا (27)
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, أخبار سوريا اليوم, الجيش السوري, الجيش الروسي, روسيا الاتحادية, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik