15:06 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر

    خبير ليبي: المواطن لا تعنيه استقالة الحكومة بقدر ما يمهه تحسين وضعه المعيشي المتردي

    ما وراء الحدث
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    الحكومة الليبية المؤقتة تستقيل عقب موجة مظاهرات اجتاحت شوارع طبرق وبنغازي مطالبة بإقالة الحكومة والبدء في الإصلاحات الاقتصادية.

    جاءت الإستقالة خلال عقد رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، يوم أمس الأحد، اجتماعاً في طبرق مع رئيس الحكومة الثني وعدد من الوزراء والمسؤولين في الحكومة الليبية المؤقتة، للوقوف على مطالب الشارع في وقت تردت فيه الأوضاع وساءت الأحوال المعيشية.

    الإعلامي والخبير بالشأن الليبي أحمد بن غزي يقول:

    "هذه الاستقالة جاءت وقوفا عند مطالب المتظاهرين في بنغازي وعدد مدن ليبية بسبب تردي الأوضاع المعيشية بسبب نقص الكهرباء وشح السيولة النقدية وارتفاع الأسعار ونقص وقود الديزل، وهي جاءت فعلا تحت وطأة الضغوط الشعبية وهناك أنباء عاجلة بأن رئيس مجلس النواب يبحث بتكليف وزير الداخلية بتسيير أعمال الحكومة في هذه الفترة. المشير حفتر يعمل على حل الوضع الخدمي وحل مشكلة الكهرباء علماً أن الوضع الخدمي ليس من مهام الجيش".

    وأضاف بن غزي "لن يتغير الوضع حتى يحصل المواطن على كافة خدماته وتقدم حلول لمشاكله. المواطن الليبي لا يتوقف أمره على استقالة الحكومة سواء أكانت بدافع الضغط الشعبي أم بغير دافع، المواطن يهمه وضعه المعيشي والخروج من هذه الأزمة حتى تقوم حكومة واحدة وتجري انتخابات برلمانية في كافة البلاد".

    التفاصيل في التسجيل الصوتي...

    إعداد وتقديم: نواف إبراهيم

    الكلمات الدلالية:
    ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook