16:07 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر

    لماذا فشل التوافق الليبي في تونس على حكومة موحدة

    ما وراء الحدث
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اختتمت المحادثات الليبية في تونس دون توافق على حكومة موحدة، جاء هذا على لسان ممثلة الأمين العامة للأمم المتحدة الخاصة في ليبيا بالإنابة ستيفاني وليامز.

    وليامز أكدت أن المحادثات ستتواصل الأسبوع المقبل عبر تقنية الفيديو للاتفاق على آليات ومعايير اختيار الشخصيات التي ستتولى السلطة التنفيذية مستقبلاً. مشيرة إلى أن"المشاركين في الحوار السياسي حققوا إنجازا كبيرا واتفقوا على خارطة طريق نحو الديمقراطية، خاصة فيما يتعلق بالتوافق على تنظيم انتخابات يوم 24 ديسمبر/ كانون الأول 2021، مضيفة أن الجميع متفق على ضرورة إحداث تغيير في البلاد وإنهاء معاناة الليبيين".

    الكاتب الصحفي، فراس بو سلوم، يقول لإذاعة برنامج "ما وراء الحدث":

    "أسباب عدم التوافق تكمن في شخصنة الاختيارات والمعايير على أشخاص معينة دون النظر إلى الصالح العام ككل. للأسف البعض من أعضاء الحوار في تونس حاولوا قولبة المعايير التي يجب أن تكون موجودة في المترشح لمنصب رئيس الحكومة أو رئيس المجلس الرئاسي حولوا قولبتها  لصالح أشخاص معينين دون غيرهم، هذا ما أدى إلى رفض الكتلة من أعضاء الطرف الآخر للحوار وبالتالي وصلوا إلى مفترق طرق يؤدي خراب الحوار وتوقفه".

    وأضاف بو سلوم "لم نلاحظ ذاك الضغط الدولي تجاه أسماء أو مصالح معينة لبعض الدول. الخلاف للأسف كان ليبيا ليبيا. نعم كانت هناك متابعة من بعض الدول سواء دول مجاورة لليبيا أو دول إقليمية أو دول ذات نفوذ دولي. هذه المتابعة لم تؤد إلى ضغوطات على أطراف معينة نتج عنها هذا الفشل ولم يتعرض الأعضاء لأي منغصات خارجية سياسية وإنما تعرض البعض إلى منغصات مالية، المال الفاسد كان سبباً من أسباب فشل الحوار وتأجيله".

    التفاصيل في التسجيل الصوتي...

    إعداد وتقديم: نواف إبراهيم

    الكلمات الدلالية:
    ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook