05:36 GMT06 مارس/ آذار 2021
مباشر

    مركز المصالحة الروسي ينجح في فتح معبر "الصالحية" شرقي سوريا

    ما وراء الحدث
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    نجح مركز المصالحة الروسي بفتح معبر بين مناطق سيطرة الجيشين السوري والأمريكي يصل بين محافظتي دير الزور والحسكة شرقي سوريا.

    معبر الصالحية الهام الذي يعد شريان حياة حيوي  لسكان المنطقة أعيد افتتاحه بعد إغلاق دام قرابة العام "بحجة انتشار فيروس كورونا"، و يربط هذا المعبر مناطق سيطرة الدولة السورية في شمال دير الزور ومناطق التي تقع تحت سيطرة قوات الجيش الأمريكي والمسلحين الموالين له في منطقة الجزيرة عبرالتنسيق مع مركز المصالحة الروسي في المنطقة.

    مراسل "سبوتنيك" في شمال شرق سوريا "الحسكة" عطية العطية قال :

    "إن افتتاح معبر الصالحية البري الذي يربط مناطق سيطرة الدولة السورية في شمال دير الزور ومناطق التي تقع تحت سيطرة قوات الاحتلال الأمريكي والمسلحين الموالين له في منطقة شرق نهر الفرات أو ما تسمى "الجزيرة"، يعود لنجاح المساعي الروسية عبر مركز المصالحة الروسي في المنطقة، وهذا المعبر له أهمية إستراتيجية كبيرة من حيث الجانب المعنوي و الإنساني، وكونه المعبر الوحيد الذي يصل بين محافظتي دير الزور والحسكة شرقي سوريا ومنها إلى الداخل السوري و العاصمة دمشق".

    عضو مجلس الشعب محافظة دير الزور مدلول عمر العزيز :"هذا المعبر ذات أهمية إستراتيجية بما يسمح بعودة لأهالي إلى مناطقهم الآمنة وأملاكهم وأرزاقهم ما يسمح بإنتعاش هذه المنطقة الزراعية الواسعة وجني المحاصيل الزراعية التي لم نتمكن من جنيها. لاتقتصر أهمية المعبر على عودة الناس إنما له دور بإنعاش المحافظة بشكل كامل في الإلتقاء والنقل والإنتعاش الإقتصادي والإنساني والصحي. نشكر كل من قام بهذا العمل من القيادة السورية والشقيق الروسي ونأمل ونعمل كي تتوج هذه المساعي بالسرعة القصوى بإيجاد حلول سياسية تؤمن التسويات والمصالحات عن طريق غرفة المصالحة الروسية بما يحقق الأمن والإستقرار لهذه المنطقة التي تعرضت لنكبات عديدة".

    التفاصيل في التسجيل الصوتي...

    إعداد وتقديم : نواف إبراهيم

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook