08:04 GMT15 يونيو/ حزيران 2021
مباشر

    العشائر العربية في منطقة منبج في ريف حلب الشرقي تنتفض ضد تنظيم "قسد"

    ما وراء الحدث
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    غضب شعبي عارم في مناطق سيطرة تنظيم "قسد" شمالي وشرقي سوريا، وتوسع المظاهرات ضد ممارسات التنظيم المدعوم من الجيش الأمريكي.

    شيوخ العشائر والوجهاء في حلب وريفها والجزيرة السورية دعوا إلى وقفة جامعة تضامنا مع الأهالي في منبج ضد ممارسات ميليشيات "قسد" ولطرد الاحتلال الأمريكي، وجهاء وأبناء العشائر العربية منحوا تنظيم "قسد" مهملة للخروج بشكل كامل ونهائي من منطقة منبج دون أي شروط مسبقة، مهددين بتحول المظاهرات والاحتجاجات إلى انتفاضة مسلحة.

    عضو مجلس الشعب السوري وقائد التشكيل في "لواء الباقر" للمقاومة الشعبية النائب عمر الحسن: "المنطقة الشرقية من منبج والجزيرة السورية هي مكون عشائري بنسبة أكثر من 90 %. منطقتنا تعاني منذ أكثر من خمس سنوات وماقبلها من داعش والمجموعات الإرهابية المسلحة، والآن "قسد" المدعومة أمريكا. قوات "قسد" تتعامل مع الأهالي كمحتل مدعوم أمريكيا فتقوم بتجنيد الشبان والشابات قسراً، ونحن لا نعرف من هم هؤلاء فهم ليسوا من أهل المنطقة أتوا من خارجها من جبل قنديل ومناطق أخرى".

    وتابع النائب الحسن أن "ما يجري ثورة حقيقة ضد المحتل الأمريكي والمجموعات الانفصالية التابعة له. العشائر لن تقبل ببقائهم على أرضنا وسوف تستمر هذه الثورة وتمتد وستطال الأمريكي وأي محتل كان. من عقدوا اتفاقات مع الانفصاليين لا يمثلون العشائر وهم يعملون لأجندات خارجية. نحن لا نعترف بأي فصائل أو أي دولة أتت إلى بلدنا بغير إرادة الدولة السورية".

    التفاصيل في التسجيل الصوتي...  

    إعداد وتقديم: نواف إبراهيم

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook