20:52 GMT31 مارس/ آذار 2020
مباشر

    الاستمطار في الإمارات يعزز الأمن المائي

    ضيف الأسبوع
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    بدأت الإمارات باستخدام تقنية الاستمطار بهدف زيادة الكمية السنوية من مياه الأمطار وتعزيز الأمن المائي ودعم المخزون الاستراتيجي من المياه الجوفية.

    وتعد دولة الإمارات من أوائل الدول في المنطقة التي قامت باستخدام تقنية تلقيح السحب التي تعتمد على أحدث التقنيات الذكاء الاصناعي، وعلى شبكة من الرادارات المتطورة لمراقبة السحب وتحركها. ورغم أن الإمارات تفتقد تضاريسها إلى الجبال العالية إلا أنها عوضت هذا بانشاء مطارات مخصصة لطائرات احترافية لتلقيح السحب.

    في هذا الصدد استضافت أبوظبي في مطلع هذا العام الملتقى الدولي الرابع للاستمطار، الذي شارك فيه نخبة من الخبراء والباحثين والعلماء من المحليين والدوليين وتمت مناقشة سبل التعاون من أجل إيجاد تحسين العمل للوصول إلى درجات متقدمة في تحقيق أمن المياه العذبة حول العالم.

    ويهدف المنتدى الدولي إلى تبادل الآراء حول الحلول المبتكرة المقترحة من أجل التصدي لتحديات شح المياه وإحراز تقدم في مجال الاستفادة المثلى من المياه كمورد مستدام، خاصة في البلدان التي تعاني من الجفاف وشح المياه العذبة.

    وقالت مديرة برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار، علياء المزروعي، أن تجربة الإمارات في الاستمطار تمتد لعشرين عام. ومنذ عامين تم في الامارات إنشاء مصنع لإنتاج الشعلات الملحية الخاصة بتلقيح السحب.

    كما أكدت علياء المزروعي أن الاستمطار أرخص بكثير من عملية تقطير مياه البحر.

    انظر أيضا:

    أمطار غزيرة تلحق الضرر بالسيارات في الإمارات... فيديو وصور
    الإمارات تدشن مهمة غريبة لطائرات "درون"
    الكلمات الدلالية:
    الأمطار, الإمارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook