13:28 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    علماء يعتبرون 2020 "عاما كارثيا"

    ضيف الأسبوع
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال عدد من العلماء إن جائحة كورونا، رغم تأثيرها على عالم الاقتصاد والنظام الصحي والاجتماعي العالمي، فإنها أحدثت تحسنا في البيئة، فنتيجة لتقليل حركة المواصلات والطيران أثر إيجابا على درجة تلوث البيئة وتوقف ارتفاع درجات الحرارة.

    كما صاحب هذه جائحة كورونا سلسلة من الكوارث الطبيعية والأعاصير والحرائق، التي اجتاحت غابات أستراليا وسيبيريا وكاليفورنيا  والجفاف والفيضانات حتى أجمع العلماء، أن هذا العام بكوارثة الطبيعية هو " سنة كارثية".

    يقول خبير البيئة الأستاذ الجامعي دكتور داني عبيد من بيروت أن الطبيعة تخلق توازنا لها والأقوى هو من يصنع الوسط والطبيعة أقوى من الإنسان رغم تفوقه علميا، ولهذا تكون هذه الكوارث من أجل إحداث توازن في الطبيعة وهذا ما يسميه العلماء بالصراخ الصامت للطبيعة.

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق

    الكلمات الدلالية:
    تلوث البيئة, كوارث طبيعية, فيروس كورونا, علماء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook