15:06 23 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    ملفات ساخنة

    هل فشل رهان الحكومة الإسبانية على إضعاف الانفصاليين؟

    ملفات ساخنة
    انسخ الرابط
    0 0 0

    الضيوف: محمد رضا، نائب مدير وكالة أندلس ميديا بإقليم كتالونيا، ورمضان أبو جزر، مدير مركز بروكسل الدولي للبحوث

    تصدرت الأحزاب الانفصالية الثلاثة في إقليم كتالونيا نتائج الانتخابات التشريعية، وحصدت على نحو 70 مقعدا من أصل 135، ما يعني أكثر من نصف المجلس. 

    وتجاوزت نسبة المشاركة في هذه الانتخابات 81، في السباق الذي قررت أجراءه الحكومةُ المركزية الإسبانية في أكتوبر الماضي، على خلفية أكبر أزمة سياسية في البلاد اندلعت إثر إعلان برلمان كتالونيا الاستقلال عن إسبانيا. وكانت استطلاعات الرأي قد تنبأت بخسارة الأحزاب الكتالونية الساعية إلى الانفصال، أغلبيتها في برلمان الإقليم. 

    وقال محمد رضا، نائب مدير وكالة أندلس ميديا بإقليم كتالونيا، إن "تصدر الأحزاب الانفصالية لنتائج الاقتراع جاء ليكرس مشهدا سياسيا يخضع لانقسام بين المؤيدين والمعارضين للانفصال عن إسبانبا، وهذه الصورة التي شاهدناها هي أغلبية مطلقة برلمانية داخل البرلمان الكتالوني، لكنها ليست أغلبية شعبية". 

    الانتخابات المحلية في كاتالونيا، 21 ديسمبر/ كانون الأول 2017
    © Sputnik . Alexey Vitvitsky
    الانتخابات المحلية في كاتالونيا، 21 ديسمبر/ كانون الأول 2017

    وأكد مدير مركز بروكسل الدولي للبحوث، رمضان أبو جزر، أن "النتائج لم تكن مرضية لمدريد وخاصة أنها قمت بحل البرلمان وكانت تعول على التيار الموالي للوحدة أن يتقدم في هذه الانتخابات، لكن مدريد لها خطط بديلة، ولن تسمح بانفصال كتالونيا بسهولة عنها".

    للمزيد تابعوا ملفات ساخنة لهذا اليوم….

    إعداد وتقديم: عبد الله حميد 

    الكلمات الدلالية:
    أخبار إسبانيا اليوم, أخبار إسبانيا, كتالونيا, إسبانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik