19:35 GMT30 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    مخاوف إسبانية من الاتفاق العسكري بين المغرب وأمريكا

    ملفات ساخنة
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تخشى إسبانيا من التوقيع على الاتفاق العسكري الذي أجرته المملكة المغربية مع الولايات المتحدة الأمريكية، بحسب ما ذكرته صحف مغربية.

    وتأتي هذه التوقعات في ظل استمرار النزاع الدبلوماسي بين مدريد والرباط حول عدد من القضايا الخلافية بما فيها أزمة الحدود البحرية، يتوجس الإسبان من أي خطوة يقدم عليها المغرب لتطوير قواته العسكرية.

    المخاوف الإسبانية ظهرت جليا عقب توقيع اتفاق عسكري تاريخي بين المغرب والولايات المتحدة، لمدة عشر سنوات يبدأ من 2020، حيث لا تنظر الأوساط الرسمية في مدريد بعين الرضا إلى التحديث المستمر للآلة العسكرية المغربية وارتباطها بالسوق الأمريكية، الأمر الذي دفع دفع حزبا إسبانيا إلى مراسلة المشرعين الأمريكيين لحثهم على وقف صفقات السلاح مع المغرب، وهي صواريخ مضادّة للسفن.

    عن هذا الموضوع قال محمد أحسيسن، المحلل السياسي من كتالونيا، إن "التخوفات الإسبانية تأتي من قبل الحزب الشعبي الموجود في المعارضة والحزب اليميني المتطرف فوكس ولم يسبق لإسبانيا أن عبّرت عن هذه التخوفات من قبل الجهات الرسمية".

    وأشار إلى أن "التخوفات الإسبانية تمثلت عبر الصحافة منذ بداية مناورات الأسد الإفريقي المشتركة المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية سنة 2007 مرورا بالقمر الصناعي الذي أطلقه المغرب عام 2017 والذي تبعه إطلاق إسبانيا لقمر صناعي عسكري سنة 2018".

    ولفت إلى أن "ما زاد من قلق إسبانيا هو عرض المغرب مؤخرا نقل القاعدة العسكرية الأمريكية من روتا الإسبانية إلى القصر الصغير خاصة أن نهاية عقد القاعدة من إسبانيا وأمريكا في 2021".

    من جهته، قال البرلماني المغربي السابق، عبدالصمد بلكبير، إن "الخلاف المغربي الإسباني ليس حديثا بل هو عريق والنزعة الاستعمارية الإسبانية تسببت في احتلاله وتحالفت مع فرنسا سنة 1912 على تقسيم المغرب وأخذت جنوبه وشماله والوسط أخذته فرنسا ثم جاء الاستقلال وبقيت مشاكل لا حصر لها".

    لكنه في نفس الوقت أوضح أنه "رغم هذا الصراع إلا أنه توجد علاقات اقتصادية وتجارية بين البلدين متجاوزة فرنسا في علاقتها الاقتصادية مع المغرب حتى قبل جائحة كورونا عندما تم وقف التعامل التجاري".

    وأكد على أن "التوقيع العسكري بين المغرب والولايات المتحدة ليس له علاقة بإسبانيا"، موضحا أن "الصراع الأمريكي الأوروبي ثابت لكنه صراع تجاري واقتصادي وسياسي ولا يصل إلى أن يمس الجانب العسكري".

    إعداد وتقديم: عبدالله حميد

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook