02:58 21 يونيو/ حزيران 2018
مباشر
    في العمق

    لماذا أعلن الجيش الإسرائيلي إجراء مناورات مفاجئة في الجولان المحتل

    في العمق
    انسخ الرابط
    حساني البشير
    0 10

    الضيوف: من دمشق د.علاء الأصفري الخبير السياسي والاستراتيجي من رام الله د.أحمد رفيق عوض أستاذ الإعلام بجامعة القدس والخبير بالشؤون الإسرائيلية.

    سبوتنيك. مناورات عسكرية مفاجئة يقوم بها الجيش الاسرائيلي في هضبة الجولان السورية المحتلة منذ عام 1967 حيث يحتل الجيش الاسرائيلي ثلثي مساحتها وقد استدعى الجيش الإسرائيلي وحدات كبيرة من قواته وجنود الاحتياط لإجراء هذه المناورات المفاجئة في الجولان.

    حول هذا الموضوع قال دمشق د. علاء الأصفري الخبير السياسي والاستراتيجي ، إن الجميع يعلم بأن معركة الجنوب في سوريا قادمة بين الإرهابيين والجيش السوري لأن كل مسلحيها ينتمون لجبهة النصرة وهذا خرق للخط الأحمر الذي حاولت إسرائيل والسعودية وأمريكا أن تضعها في وجه الجيش السوري.. 

    متوقعا أن قد تكون هناك نذر معركة بين سوريا وإسرائيل عندما يتجه الجيش السوري لتطهير الجنوب من الإرهابيين ولأن إسرائيل تريد إيصال رسالة أنها تدافع عن المرتزقة بالجنوب ولذلك فنذر المعركة قد يكون قريبا.

    وأشار إلى أن نزع فتيل التوتر هو انسحاب الأمريكيين من التنف مع إجراء مصالحة  شاملة في درعا لدخول الأجهزة السورية في الجنوب ثم الحديث حول عودة قوات حفظ السلام للفصل بين سوريا وإسرائيل ولكن مع عدم انسحاب الأمريكيين وإصرار إسرائيل على وجود منطقه عازلة لن يكون هناك حل.

     من جانبه،  أوضح د. أحمد رفيق عوض أستاذ الإعلام بجامعة القدس والخبير بالشؤون الإسرائيلية،  أن المناورات العسكرية للجيش الإسرائيلي تأتي لمحاولة الضغط علي الأطراف في سوريا لإبعاد الوجود الإيراني عن الحدود الشمالية لسوريا وتأتي ضمن التغيرات العميقة في سوريا بعد سيطرة النظام على أكثر من 60 % من مساحة البلاد.

     قائلا إن هناك مخاطر تحدق بإسرائيل ومخاوف من أن تكون المليشيات الموالية لإيران قادرة على إطلاق صواريخ على إسرائيل وتهديد أمنها ولأن إسرائيل لا تريد أن تكون هناك قوة تؤثر على نفوذها وانتشارها في المنطقة ولأن إسرائيل تدعم بعض الجماعات في الجولان وتريد أن تبعد ايران عن المشهد ومحاصرتها.

    إعداد وتقديم حسان البشير

    انظر أيضا:

    الجيش الإسرائيلي يستدعي جنود الاحتياط ومناورات مفاجئة في الجولان السوري
    تقارير تكشف ما تخططه إسرائيل بشأن هضبة الجولان
    اعتراف إسرائيلي بصعوبة فرض السيادة القانونية الدولية على الجولان
    موقع إسرائيلي: نتنياهو ساوم سوريا على أجزاء من الجولان عام 2010
    تبرئة قوات نمساوية من حادثة مقتل قوات سورية في الجولان
    الحرس الثوري: ضربة موجعة لإسرائيل في الجولان لأول مرة
    خبير سوري: نحن بكامل الإستعداد للحرب مع إسرائيل وسنرد الجولان المحتل بالقوة
    هل تستمر واشنطن في مخالفة القوانين الدولية وتعترف بسيادة إسرائيل على الجولان؟
    الكلمات الدلالية:
    الإرهابيين, انسحاب, مناورات, سوريا, وكالة سبوتنيك, الجيش السوري, جبهة النصرة, الجولان السوري المحتل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik