05:24 GMT12 أغسطس/ أب 2020
مباشر

    كورونا يكشف قوة تلاحم الشعب العراقي وضعف الاقتصاد الوطني

    هموم عراقية
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن البنك المركزي العراقي جمع 44 مليار دينار عراقي لدعم الاستعدادات الوقائية ضد فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، في الوقت الذي تخطى فيه حجم العجز المالي في موازنة العام الحالي الـ70 ترليون دينار، بسبب انخفاض أسعار النفط.

    فهل أن المبالغ التي جمعها البنك المركزي العراقي ستساهم في حل أزمة قطاع الصحة في البلاد؟ 

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "هموم عراقية" على أثير راديو "سبوتنيك" الخبير الاقتصادي أحمد الهذال:

    "هذه المبالغ التي جمعها البنك المركزي العراقي يمكن أن يستفاد منها في علاج المصابين بفيروس كورونا، لكنها لا تتلاءم ومقدار الضرر الذي يعاني منه النظام الصحي في العراق."

    وتابع الهذال بالقول، "البنى التحتية للقطاع الصحي لا تكفي لعدد سكان العراق، ولحسن الحظ أن معدل الإصابات بالفيروس ما يزال مسيطرا عليه."

    وأضاف الهذال قائلا، "تعاني الميزانية العامة العراقية من عجز غير منطقي، ولا يستطيع الاقتصاد العراقي تغطيته، إلا بالتوجه نحو الدين العام، وهذا موضوع صعب بسبب أسعار الفائدة العالية."

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook