06:04 GMT24 يوليو/ تموز 2021
مباشر

    بعد إلقاء القبض على أهم قياداته.… هل ينتقم "داعش" من خلال التفجيرات؟

    هموم عراقية
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    ارتفع عدد ضحايا تفجير سوق "الوحيلات" الشعبي ببغداد، عشية العيد، إلى 30 قتيلا و60 جريحا حتى الآن، فيما تبنى تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) الهجوم الذي أدانته دول عربية وإسلامية.

    جاء ذلك بعد أن أعلنت السلطات الأمنية في العراق، أمس الاثنين، اعتقال "والي بغداد"، وهو أحد أبرز القيادات في صفوف "داعش".

    فهل جاء التفجير بسبب القبض على أهم قيادات "داعش"؟

    عن هذا الموضوع يقول ضيف برنامج "هموم عراقية" على أثير راديو "سبوتنيك" الخبير العسكري والاستراتيجي الدكتور أمير الساعدي:

    "قد يكون حادث التفجير الذي حصل يوم أمس جاء كردة فعل من تنظيم "داعش" بعد عملية إلقاء القبض على ما يسمى والي بغداد، الذي أفاد للمحققين بوجود نوايا للقيام بعمليات وتفجيرات داخل العاصمة بغداد وبعض المناطق، وقد سبق وأن حذرت الاستخبارات الاتحادية من هذا الموضوع".

    وتابع الساعدي بالقول، "يستغل التنظيم الإرهابي وجود تقاطع سياسي واضح المعالم في العراق، مع وجود تنافس انتخابي يعمل على كسب ود الناخب العراقي، كذلك مسألة انسحاب السيد الصدر من الانتخابات تضع المشهد السياسي في قلق وعدم استقرار، ما يدفع ذلك الأطراف الإرهابية لاستغلال هذه الفوضى".

    وأضاف الساعدي قائلاً، "ما يُخشى منه أن تقع المزيد من العمليات الإرهابية، والتي لا يمكن منعها أو تحاشيها، خصوصاً العمليات الانتحارية منها، إذ مازال الانتحاري يستطيع التخفي، في ظل اكتظاظ الأسواق بالناس في أيام العيد، ولا يمكن السيطرة على هذه العمليات إلا من خلال الحصول على المعلومات من الإرهابيين الذي تم القبض عليهم".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق.

    إعداد وتقديم: ضياء حسون

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook