19:33 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر

    نائب لبناني: الحكومة تواجه أعباء 30 سنة من السياسات الخاطئة والفساد والهدر

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حازت الحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة حسان دياب ثقة مجلس النواب بـ 63 صوتاً من أصل 84 نائبا. وحجب 20 نائباً الثقة عنها، في حين امتنع نائب عن التصويت.

    وردّ دياب من مجلس النواب على مداخلات النواب وقال: "هذه الحكومة هي السلطة التنفيذية لكنها حكومة غير مسيسة وإن كان لوزرائها أهواء سياسية، إلا أنهم ينسجمون مع الإطار العام الذي وضعته من اليوم الأول لتكليفي، هي حكومة اختصاصيين غير حزبيين، ولأننا كذلك فقد أخضعنا أنفسنا لمعمودية صعبة لنتمكن من حل معادلة معقدة".

    يقول عضو "اللقاء التشاوري" النائب وليد سكرية في حديث لبرنامج "نافذة على لبنان" عبر أثير إذاعة "سبوتنيك":

    الحكومة اللبنانية نالت الثقة وأصبحت كاملة الصلاحية، وليست حكومة تصريف أعمال، وتستطيع اتخاذ كل القرارات التي يسمح بها الدستور والقوانين.

    ويشير سكرية إلى أن الحكومة تواجه أعباء كثيرة جدا، لإنها تعالج تركة 30 سنة من السياسات الخاطئة والفساد والهدر، أوصلت البلاد إلى حافة الانهيار الكامل اقتصاديا وعجز مالي وغير ذلك، وعليها أن تبدأ بالعلاج. ونأمل أن تستطيع النجاح في تحقيق هذه الأهداف، وتتمكن  من معالجة الأوضاع وانقاذ البلد من الوضع الحالي.

     وأضاف النائب سكرية "بما أن لبنان ساحة للصراعات الدولية والإقليمية وليس معزولا عن التأثيرات الخارجية، لذا نرى إذا كان الوضع الدولي داعما لنجاح هذه الحكومة، فإنها  تستطيع تقديم حلول وتحقيق انجازات وانتزاع لبنان من هذه الأزمة، وإذا كان العكس فإنها ستواجه عراقيل كثيرة، مما يضطرها إلى اللجوء إلى مواجهة الأزمة بقوى محلية وذاتية لبنانية لها تداعيات سلبية على حياة الطبقات الشعبية.

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الكلمات الدلالية:
    لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook