17:23 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    عدنان منصور: تعودنا كعرب على المماطلة والمراوغة من قبل الإسرائيليين

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شدد "حزب الله" و"حركة أمل"، في بيان صدر في وقت متأخر مساء أمس على ضرورة أن يشمل فريق التفاوض مع إسرائيل فقط مسؤولين عسكريين، وألا يضم مدنيين أو سياسيين.

    يقول وزير الخارجية اللبناني الأسبق عدنان منصور، في حديث لبرنامج "نافذة على لبنان" بهذا الصدد:

    "لا ضرورة لوجود مدنيين أو سياسيين ضمن الوفد اللبناني، خاصة وأن رئيس الوفد هو ضابط كبير برتبة عميد، وهو جدير بإجراء الاتصالات والمفاوضات غير المباشرة، فيما يتعلق بالمنطقة الاقتصادية الحصرية للبنان وللحدود اللبنانية.

    وأشار منصور إلى أن التحفظ جاء من قبل الفريق الثنائي حتى لا يفهم أن الوفد يضم أشخاصا يريدون أن يتفاوضوا مع العدو الإسرائيلي، أو يفسر من ناحية أخرى، كأننا نسعى للاعتراف بإسرائيل، وهذا أمر مرفوض بالشكل والأساس.

    ويرى منصور أنه لا يمكن التعويل على العدو الإسرائيلي، لأننا كعرب تعودنا على المماطلة والمراوغة واللف والدوران من قبل الإسرائيليين، ولدينا تجارب عديدة في هذا السياق، فلننظر إلى اتفاق أوسلو، والمفاوضات التي جرت مع الفلسطينيين منذ عام 1993 حتى اليوم، وبعد مرور 27 عاما، ما الذي حصل عليه الفلسطينيون؟ وأين هي الدولة الفلسطينية؟ وهل توقفت سياسة القضم وضم الأراضي الفلسطينية؟

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الكلمات الدلالية:
    لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook