02:01 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر

    واكيم: ما يريده الإسرائيليون يتحقق فقط في الإعلام وقانون البحار الدولي إلى جانب لبنان

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    كشفت صحيفة إسرائيلية، أن إسرائيل تستعد لرسم خط جديد لحدودها البحرية مع لبنان، ردا على ارتفاع سقف مطالب بيروت في مفاوضات ترسيم الحدود، بما يؤدي إلى قضم مزيد من الحقوق المائية للبنان ويشمل حيزاً كبيراً من البلوكات الجنوبية، الغازية والنفطية.

    يقول أستاذ العلاقات الدولية في الجامعة اللبنانية د.جمال واكيم، في حديث لبرنامج "نافذة على لبنان" بهذا الصدد:

    "أولا، نحن اعتدنا على إسرائيل على مدى سبع عقود سابقة من تاريخ الاعتداءات المتواصلة، والتعدي على ثروات لبنان".

    ويشير واكيم إلى "التعديل اللبناني الأخير جاء بناء على المعايير الدولية لترسيم الحدود بما يعطي لبنان حقه في هذه المساحة. وعندما يعلن الإسرائيليون أنهم يزمعون تعديل الخط ويطالبون بخط أكبر إنما يمكنهم تحقيق ذلك بالإعلام فقط".

    ولفت واكيم إلى أن "ما يقوم به الإسرائيليون ليس قائما على أي معيار في القانون الدولي وقانون ترسيم البحار، وإنما لهدف سياسي، هو أن يرفعوا من سقفهم التفاوضي حتى يضغطوا على لبنان، ولا يتراجعوا عن التعدي الذي حصل على المياه الإقليمية اللبنانية، وبالتالي يبقى الخط حيث تم ترسيمه في عام 2006".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    الكلمات الدلالية:
    لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook