22:49 GMT21 يونيو/ حزيران 2021
مباشر

    حمدان: لبنان في سباق بين استمرار الاستقرار الأمني والفوضى نتيجة تدهور الواقع الاقتصادي

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اعتبر وزير الداخلية والبلديات في ​حكومة​ ​تصريف الأعمال​ ​محمد فهمي​، في حديث  تلفزيوني، أن ​الوضع الأمني​ المجتمعي هو رد فعل على وضع اقتصادي مالي نقدي سيئ للغاية وصل إليه ​لبنان​.

    فيما حذر مصدر عسكري لبناني رفيع المستوى في تصريح صحفي، من تداعيات أمنية جراء الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد وغياب المعالجة السياسية لأزمة تشكيل الحكومة.

    يقول أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين "المرابطون" العميد مصطفى حمدان، في حديث لبرنامج "نافذة على لبنان" بهذا الصدد :

    "كل القوى الأمنية في لبنان تؤكد أن الواقع الاقتصادي في الساحة اللبنانية على سباق بين استمرار الاستقرار النفسي الأمني على الصعيد العام، وبين الفوضى الأمنية الشاملة، ليس نتيجة تهديدات خارجية، أو بسبب ضعف الأجهزة الأمنية من مواجهة أي تهديدات خارجية أو داخلية،  إنما الفوضى الأمنية الناتجة عن واقع اقتصادي يتدهور".

    ويشير حمدان إلى أن هذا السباق في الوقت بين إيجاد ما يهدأ ببعض الإجراءات الاقتصادية هذه الثورة الجامحة التي يمكن أن تنفجر بأي لحظة من اللحظات، نتيجة الوضع الاقتصادي المتردي جدا، بل المنهار نهائيا، وبين الانفجار والحفاظ على الاستقرار الأمني في الساحة اللبنانية.

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook