01:45 GMT01 أغسطس/ أب 2021
مباشر

    مستشار عون: اتفاق الطائف جيد لكن بحاجة إلى بعض التعديلات والتفسيرات

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وعد الرئيس اللبناني، ميشال عون، اللبنانيين ببذل كل الجهود للخروج من الأزمات في البلاد، وذلك عقب تصاعد الأزمة السياسية باعتذار الرئيس المكلف، سعد الحريري، عن تشكيل الحكومة.

    وقال الرئيس عون، اليوم الجمعة، إن "لبنان سيتجاوز الظروف الصعبة، لا شيء يجب أن يحبط اللبنانيين على رغم قساوة ما يتعرضون له".

    يقول مستشار رئيس الجمهورية اللبنانية للشؤون الروسية، أمل أبو زيد، في حديث لبرنامج "نافذة على لبنان" عبر أثير إذاعة "سبوتنيك": "الواقع السياسي في لبنان، ونتيجة الإشكالات والتراكمات التي رأيناها، تبين أن اتفاق الطائف، الذي ارتضاه اللبنانيون، بحاجة إلى بعض التعديلات والتفسيرات، وأن يكون هناك أشياء جديدة تضاف إليه، لتحسين الأداء بانتظام العمل المؤسساتي".

    ولفت أبو زيد إلى أنه "تبين أن هناك أخطاء، أو كان هناك نوع من عدم تصور لحدوث مثل هذه الأزمات التي يعيشها لبنان. وليس بالضروري أن يكون هناك تصور جديد، أو صيغة سياسية جديدة، فاتفاق الطائف جيد، ولكن من الضروري أن يكون لدينا القدرة والقناعة أن نصوب الأمور، والموضوع واضح، وكذلك الأشياء التي تحتاج إلى تصحيح واضحة، وليس بالضروري أن تنتقص من دور أحد، بالعمل السياسي أو بالوجود ضمن هذا البلد الذي اسمه لبنان".

    بدوره يقول الناشط السياسي مالك حجازي، في حديث لإذاعتنا أن:

    "اتفاق الطائف أصبح بمثابة الدستور اللبناني، ويمكن تعديله وتطويره، لكن لم يتم تطبيقه بشكله الصحيح في لبنان، ولهذا لا يمكن الحكم عليه أو محاولة استبداله بعقد سياسي أو اجتماعي جديد، لإن هذا سيؤدي إلى حرب أهلية جديدة".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook