07:39 GMT17 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر

    خبير: وصول الوقود الإيراني كسر الحصار المفروض على لبنان وسوريا

    نافذة على لبنان
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أفادت قناة "المنار"، اليوم الخميس، بأن أولى طلائع قوافل كسر الحصار الأمريكي المحمّلة بالمازوت الإيراني، دخلت إلى الأراضي اللبنانية من جهة البقاع الشمالي، قادمة من سوريا.

    ونُقل المازوت إلى داخل لبنان عبر قوافل من الصهاريج بلغت 4 قوافل اليوم، ضمت عشرات الصهاريج يحمل كل منها 50 ألف ليتر من مادة المازوت.

    يقول المحلل السياسي، سركيس أبو زيد، في حديث لبرنامج "نافذة على لبنان" بهذا الشأن:

    "لا شك أن لهذا الموضوع دلالات سياسية كبيرة، لأنه عمليا تم كسر الحصار المفروض على لبنان وسوريا، وخاصة قانون قيصر، وتبين أنه يمكن تجاوز هذه العقوبات".

    ويشير أبو زيد إلى أنه "من جهة أخرى، يساهم في كسر الاحتكار، لأن هناك بعض الشركات التي تحتكر البنزين والمازوت، وتبين أن وصول هذه المواد من إيران، يمكن أن تحد من دور الاحتكارات الموجودة بهذا السوق".

    ولفت أبو زيد إلى أن "هناك أطراف لبنانية ضد هذا الإجراء، لأنها تريد أن يبقى لبنان على علاقة حصرية مع الغرب وأن تكون العلاقات الاقتصادية محصورة بالغرب فقط".

    بدوره، اعتبر النائب في كتلة "حزب الله" البرلمانية، وليد سكرية، في حديث لـ"سبوتنيك" أن:

    "دخول النفط الإيراني إلى لبنان دليل واضح على فشل السياسة الأمريكية في التعاطي مع الملف اللبناني، وأن "حزب الله" أتى بالنفط من إيران لحل مشكلة الشعب اللبناني".

    التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

    إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook