10:51 16 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    رصد عسكري

    سوريا أرض القواعد العسكرية للقوى المتنازعة

    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 01

    الخبراء العسكريون يرجحون أن تكون الهجمة الأمريكية والغربية غير المسبوقة تجاه روسيا والتي بدأت بطرد جنود السياسة الخارجية الروس من معظم عواصم تلك الدول، وتوَّجت بطرد حلف شمال الأطلسي عدداً من موظفي الممثلية الروسية، تحت عنوان التضامن مع بريطانيا في مسرحية تسميم العميل المزدوج سيرغي سكريبال وابنته على الأراضي البريطانية.

    يرجح أن تكون مقدمة لعمل عسكري أمريكي وأطلسي باتجاه سوريا، أو حتى باتجاه أهداف عسكرية روسية على الأراضي السورية، وهو عمل سينسف بالطبع كل الخطوط الحُمُر المرسومة بشكل خطير.

    والسبب بطبيعة الحال هنا واضح للعيان، وهو النجاح الكبير للقيادتين العسكرية في كل من دمشق وموسكو في اقتلاع الشوكة الغربية بفترة زمنية قياسية، ضمن عملية جراحية نوعية أذهلت كبار المخططين لتفتيت سورية. إذ أن ما حدث في الغوطة الشرقية التي كانت تعتبر الجبهة الاستراتيجية في أيدي الأركان العامة للقوات الأمريكية والغربية، بمثابة المسمار الأخير في نعش المخططات الهدامة للمنطقة بشكل عام ولسورية بشكل خاص.

    فالتهديدات الأمريكية وغيرها من الدول الغربية التابعة، بتسديد ضربات صاروخية ضد سوريا، لم تفلح بإنجاح أي تمثيلية كيميائية، بفضل التنسيق العسكري الثنائي بين موسكو ودمشق الذي حال دون تحقيق أي محاولة من هذا القبيل يمكن أن تشكّل حجّة لتنفيذ الخطط العسكرية.

    لندن توسّطت لدى موسكو، عبر سلطنة عُمان، للإفراج عن أسراها، إلا أن الردّ الروسي اكتفى بتأكيد أن أمر هؤلاء يعود حصراً إلى القيادة العسكرية السورية. ولم تغفل التقارير تأكيد أسر ضابط أمريكي و"إسرائيليّين" اثنين في معارك الغوطة الشرقية، لافتة إلى أن هذا الأمر قد يكون من الدوافع الرئيسية التي قادت وزير الحرب الأميركي جايمس ماتيس إلى السلطنة في الحادي عشر من الجاري.

    وعليه أصبح من الواضح تماماً الأسباب التي دفعت لندن وواشنطن ومن يدور في فلكهم إلى شيطنة صورة روسيا في تعبير فظ عن غضبهم من نتائج معركة الغوطة الشرقية. فالأنفاق التي دخلها الجيش السوري في هذه المنطقة الحساسة بالنسبة للعاصمة دمشق بعد تحريرها، تؤكد بالدلائل القاطعة بأنه لولا المساهمة للتقنيات الغربية الحديثة على مدى سنوات الحرب السورية، لما تمكن الارهابيون من حفرها، وهذا يعني أنه تم ضخ حجم هائل من الموارد المالية، بهدف تحصين المرتزقة، وجعل الغوطة الشرقية شوكة في حلق القيادة السورية.

    إذاً القواعد العسكرية الأمريكية في المنطقة أصبحت هدفاً للصواريخ الروسية، وبحسب التقارير العسكرية الواردة فإن صواريخ "كاليبير" الروسية ومنظومة "أس 400" الصاروخية، أصبحت على أهبة الاستعداد للانطلاق إلى أهدافها التي حُدِّدت بدقة.

    المحللون العسكريون يحذرون من أن الأمريكيين سيكونون بمواجهة حمم لبركان قد يثور قريباً محدثاً زلزالاَ أخطر بكثير من زلزال بيروت، الذي هزّ الأمريكيين والناتو في عام 1983.

    البنتاغون ينشر مخالبه في أوروبا..ماذا بعد؟

    البنتاغون ينوي نقل قوات أمريكية تضم 30 ألف مقاتل إلى أوروبا في حالة حدوث نزاع بين الناتو وروسيا. في إشارة إلى إن حلف شمال الأطلسي يخشى، ألا تكون قواته الموجودة في أوروبا مستعدة لمواجهة التهديد الروسي المحتمل.

    ولكي يتمكن الناتو من درء الخطر الروسي في حال حدوث نزاع، يخطط البنتاغون لتعزيز الوحدات القليلة الموجودة هناك من خلال إرسال المعدات والمدرعات والأفراد الأمريكية إلى أوروبا. كما يجب أن يصل المزيد من السفن الحربية والطائرات الأمريكية في زمن لا يزيد على 30 يوما.

    الناتو كان قد وضع عند حدود روسيا في العام الماضي كتائب تضم 4.6 ألف مقاتل، ونشر خمسة آلاف عنصر على الخط الأمامي. المصادر العسكرية تتحدث عن 30 كتيبة من الجيش الأمريكي و30 سربا من الطائرات المقاتلة و30 سفينة حربية أمريكية سوف تتصدى لروسيا في حال قامت باعتداء على أوروبا.

    بالطبع البنتاغون على دراية تامة بأن روسيا لن تغزو أوروبا ولا يمكن لأي متابع للأحداث أن يتخيل روسيا وهي تشن هجوماً على أوروبا. لكن لم يعد بمقدور المؤسسة العسكرية الأمريكية التوقف عن التخطيط لتكثيف الحشود العسكرية في أوروبا بعدما بدأت الولايات المتحدة الحرب الباردة الجديدة ضد روسيا على أرض الواقع.

    النجمة السداسية تهدد بحرب مدمرة في المنطقة

    الجنرال غادي أيزنكوت رئيس أركان الجيش الإسرائيلي يتوقع اندلاع حرب مدمرة هذا العام ستأتي على حزب الله اللبناني، مستبعدا تدخل إيران لنجدة حلفائها في المنطقة. وقال إن الفرص قائمة هذا العام لاندلاع حرب أكبر مما شهدته السنوات الثلاث السابقة من ولايتي، ومن المحتمل أنني سأقود الجيش في حرب ستندلع خلال السنوات الأخيرة في الخدمة.

    فالخطر العسكري الأكبر على إسرائيل يكمن في الجبهة الشمالية للدولة العبرية، المتمثل بإيران وسوريا ولبنان، مؤكداً أن عمليات بلاده العسكرية في سوريا لا تزال مستمرة ولن تتوقف.

    الوزير الإسرائيلي يهدد أيضاً في حال اندلاع حرب كبيرة مع حزب الله اللبناني هذا العام، بأنها لن تكون مثل سابقاتها، وأن كل ما يقع تحت استخدام حزب الله في لبنان سيدمر، من بيروت وحتى آخر نقطة في الجنوب. في إشارة إلى إن إسرائيل سبق وحددت آلاف الأهداف في لبنان لضربها في حال نشوب حربها المرتقبة مع حزب الله.

    الجيش الإسرائيلي وضع نصب عينيه مباني عالية عديدة لحزب الله ويعتزم تدميرها، وحجم الدمار الذي ستخلفها الحرب ستكون كبيرة للغاية بحيث لا يمكن لأحد في المنطقة أن ينساها، حيث ستشارك فيها عشرات الكتائب الإسرائيلية بالتنسيق مع سلاح الجو والاستخبارات العسكرية وسلاح البحر، وأن الحصانة لن تمنح للمدنيين.

    فيكينغ سلاح روسي خارق

    الأوساط العسكرية تتحدث عن قيام أكثر من عشر سفن تابعة للأسطول الشمالي باختبار أسلحة حديثة في بحر بارنتس خلال الساعات المقبلة. منها الطراد "مارشال أوستينوف" والسفينتان الكبيرتان المضادتان للغواصات "الأميرال كولاكوف" و"سيفيرومورسك" وكاسحة الألغام "كولومنا" و"كوتيلنيتش" و"يادرين" والغواصات النووية الاستراتيجية المتعددة الأغراض.

    وخلال هذه المناورات سوف تعمل الطواقم على استخدام القوة حسب المهمة، بالإضافة إلى التعاون بين الغواصات والسفن والطائرات المضادة للغواصات.

    وتتابع المؤسسة العسكرية الروسية الترويج لأسلحتها عبر شركة "روس أوبورون إكسبورت" المصدرة للأسلحة والمعدات، حيث أعلنت مؤخراً أنها تعتزم تسويق منظومة "فيكينغ" للدفاع الجوي خارج روسيا. مع الاشارة إلى إن منظومة "فيكينغ" أو "بوك-إم 3" تمتلك مواصفات فريدة لا يمكن أن تعرضها أي منظومة أجنبية مثيلة.

    الجدير بالذكر أن نسخة "بوك إم 2 إي" كانت تصدر سابقا إلى دول أخرى. إلا أن منظومة "فيكينغ" تتقدم عليها من حيث جميع المواصفات. فعلى سبيل المثال فإن مدى عمل المنظومة الجديدة بلغ 65 كيلومترا بدلا من 45 لدى سابقتها. وقد ازداد عدد الأهداف التي يمكن أن تتعامل معها المنظومة إلى ستة.

    وبالإضافة إلى ذلك فإن منصات الصواريخ التابعة لمنظومة الدفاع الجوي الروسية "أنتاي-2500" يمكن ربطها بمنظومة "فيكينغ"، ما يزيد من مدى عملها حتى 130 كيلومترا.

    ومن ميزات "فيكينغ" التي تجعلها جذابة للمهتمين الأجانب هي قدرتها على التكيف على أي شروط ومتطلبات يقدمونها. وعلى سبيل المثال يمكن أن تتعامل "فيكينغ" بسهولة مع الرادارات الأجنبية.

    إعداد وتقديم: نوفل كلثوم

    انظر أيضا:

    فرضية جديدة وراء تسمم سكريبال
    فيكتوريا سكريبال تعتزم زيارة ابنة عمها يوليا في لندن
    وسائل إعلام: يوليا سكريبال تستعيد القدرة على الأكل والشرب
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik