10:04 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر

    التفوق العسكري الروسي يدفع واشنطن للبدء بأسلحة جديدة مسيرة

    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تعمل الولايات المتحدة للحصول على أنظمة أسلحة غير مأهولة جوية وبحرية، وذلك لتقليل خسائرها البشرية في حروب المستقبل.

    وقال الكاتب والصحفي داوود رمال في حديث لإذاعة سبوتنيك إن:" التفوق الروسي في مجال الفضاء، وضع الإدارة الأمريكية والمستوى الصناعي والتكنولوجي والعسكري الأمريكي أمام تحد كبير لامتلاك سلاح يوازي السلاح الروسي، بعد أن ثبت للإدارة الأمريكية أن موسكو امتلكت سلاحا فضائيا بإمكانه تدمير واستهداف الأقمار الصناعية والمركبات الفضائية الأمريكية، ما دفع بواشنطن للبدء بإنتاج سلاح مواز وهذا السلاح هو بوارج وناقلات طائرات بحرية وأسلحة جوية غير مأهولة، للحد من الخسائر البشرية..".

    الصين تطور مقاتلة "جي-20" الشبح بمساعدة روسية

    التحقت مقاتلة الشبح "جيه- 20" بخدمة القوات الجوية الصينية، بعد الاستعانة بمحرك "AL31" الروسي، وذلك بسبب التأخر في إنتاج محرك "WS-15" المخصص لهذه المقاتلة.

    وقال الخبير العسكري الاستراتيجي عمر معربوني عبر أثير إذاعة سبوتنيك: "إن الصين قطعت شوطا كبيرا بعمليات التصنيع العسكرية وخصوصا الطائرات، لكن هذه الصناعة لا تزال تعتمد على الهندسة العكسية، وعلى بعض القطع الأساسية خصوصا الروسية منها، وهذا ينطبق على طائرة الشبح "جي-20" التي تستخدم محركين روسيين.. على الرغم من استخدام الصين لتقنيات روسية وغير روسية، إلا أنه لا يمكن الاستهانة بمستوى الطائرات الصينية..".

    الإعداد والتقديم: إسماعيل أبو حلا

    انظر أيضا:

    الاحتفال بيوم البحرية الروسية على شواطئ مدينة طرطوس بسوريا... صور وفيديو
    بوتين: البحرية الروسية لديها أحدث السفن العسكرية المجهزة بأحدث المعدات التقنية
    أبرز الأساطيل والسفن العسكرية المشاركة بيوم البحرية الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook