Widgets Magazine
01:35 26 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    نادي المستشرقين

    نصائح ورسائل ضابط سوري إلى الجماعات المسلحة الإرهابية

    نادي المستشرقين
    انسخ الرابط
    نزار بوش
    0 50

    يستمر الجيش السوري بدعم من القوى الجو-فضائية الروسية بالتقدم السريع في ريف إدلب، ويحرر البلدة تلوى الأخرى من سيطرة الإرهابيين، مع فرار عدد من قيادات الجماعات الإرهابية إلى الحدود التركية.

    رغم كل ما أعلنه الإرهابي محمد الجولاني من توحيد الفصائل الإرهابية وحفر الخنادق وحشد الإرهابيين بأسلحة متطورة، إلا أن ذلك لم يوقف الجيش السوري من تقدمه.

    وقد ذكر مراسل "سبوتنيك" أن قوات الجيش السوري تابعت تقدمها بريف إدلب الجنوبي وتحديدا على محور الهبيط خان شيخون وتمكنت من السيطرة على بلدة وتل عاس ومزارع المنطار بعد اشتباكات هي الأعنف مع المجموعات المسلحة الإرهابية في المنطقة منذ أسابيع.

    وأضاف المصدر، أن وحدات الجيش تسعى لتوسيع نطاق سيطرتها حول مدينة الهبيط الاستراتيجية بريف إدلب الجنوبي، وتعمل على السيطرة على القرى والمزارع المحيطة بالمدينة من أجل تطويق المسلحين في ريف حماة الشمالي وقطع خطوط إمداداتهم القادمة من ريف إدلب الجنوبي.

    وقد تحدث الضابط السوري المتقاعد العميد هيثم حسون، لإذاعتنا موجها نصائح ورسائل إلى الجماعات المسلحة الإرهابية وقال: "لن تستطيع أي قوة في الكون حمياتكم، وصلتم الآن إلى لحظة الحقيقة وهي الهزيمة والانكسار وانتهاء وظيفتكم كأداة في يد تركيا والكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة، الذين استخدموكم في حربهم لتحقيق أهداف ليست أهدافكم، وإنما كنتم وقودا في هذه الحرب، ولذلك أريد أن أوجه نصيحة إلى كل طرف بشكل منفرد. أولا أقول للإرهابيين السوريين، إنه لم يعد أمامكم سوى فرصة وحيدة للبقاء على قيد الحياة والعودة إلى بيوتكم ودياركم، هذه الفرصة، أن تستسلموا للجيش السوري، لكي يحفظ لكم حياتكم وبقاءكم ويعيدكم إلى البلدات التي خرجتم منها، وبلدكم سوريا هو المكان الوحيد الذي يمكن أن يحتويكم".

    وتابع العميد هيثم حسون: "أما بالنسبة للإرهابيين الأجانب مهما كانت جنسياتهم ومسمياتهم، ليس أمامكم إلا الاستسلام للحفاظ على رؤوسكم أو التوجه شمالا والخروج من الباب الذي أدخلكم التركي فيه، لاستخدامكم وبيعكم في سوق نخاسة السياسة من قبل أردوغان".

    وتابع العميد هيثم حسون: "أريد أن أوجه رسالة إلى أبناء إدلب، وإلى الذين دفعهم وأجبرهم الإرهابيون إلى حمل السلاح، أقول لهم إن الجيش السوري قادم لحمايتكم وإعادتكم إلى حياتكم وبيوتكم، وبالتالي يجب أن تكونوا عونا لهذا الجيش وسندا له في تحرير مناطقكم وبلداتكم من الإرهابيين".

    وأضاف العميد هيثم حسون: رسالتي الأخيرة فهي إلى إرهابيي "قسد" ووحدات الحماية الكردية والتنظيمات الإرهابية في الشمال الشرقي لسوريا، أقول لهم اقرأوا مجريات الأحداث جيدا، وعليكم أن تفهموا جيدا أن الخطوة القادمة هي القضاء على تمردكم وإرهابكم".

    إعداد وتقديم نزار بوش 

    انظر أيضا:

    السعودية... القوات الخاصة تكافح الأعمال الإرهابية في موسم الحج
    الطيران العراقي يقصف مجموعة إرهابيين ويدمر سبل تنقلهم
    إلى أين تهرب المجموعات الإرهابية في ظل تقدم الجيش السوري في ريف إدلب؟
    الكلمات الدلالية:
    سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik