20:02 12 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    بانوراما

    حواتمة: لتغيير مضمون السلطة وفك الارتباط مع إسرائيل

    بانوراما
    انسخ الرابط
    0 0 0

    ضيفة الحلقة: نايف حواتمة- الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين

    قال نايف حواتمة — الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إن إعلان رئيس السلطة الفلسطينية بأنها بدون سلطة يدعو الكثيرين للتساؤل فيما إذا حان الوقت لحل هذه السلطة.

    وأضاف حواتمة في لقاء خاص عبر برنامج "بانوراما" أن المطروح حالياً ليس حل السلطة، "بل كيفية تحويلها إلى سلطة فعلية، وهو ما يجب أن يتم عبر تنفيذ قرارات المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية، والتي تدعو إلى سحب الاعتراف بدولة إسرائيل، طالما أنها لا تعترف بالدولة الفلسطينية، إضافة لوقف التنسيق الأمني، وفك ارتباط الاقتصاد الفلسطيني بالاقتصاد الإسرائيلي، وسحب اليد العاملة الفلسطينية في بناء المستوطنات في الضفة الغربية والمصانع التابعة لها".

    وأضاف أن كل قرارات المجلس المركزي الفلسطيني "ما زالت مجمدة بسبب الأوهام المعلقة على إدارة ترامب، إلى جانب الضغوط الإسرائيلية، في حين أن المطلوب هو أن تقوم السلطة الفارغة من المضمون بتنفيذ هذه القرارات على الأرض، والتحول إلى سلطة لديها مسؤوليات فعلية على الأرض وفي الميدان".

    واعتبر حواتمة "أن الادعاء بأن هذا سيدفع إسرائيل إلى خطوات أخرى عدوانية رداً على ذلك،  هو إدعاء مردود على أصحابه، لأن كل الحكومات الإسرائيلية تجاوزت بالممارسة العملية اتفاق أوسلو نفسه".

    وحول صفقة القرن التي يجري الحديث عنها مؤخراً شدد حواتمة على أن الشارع الفلسطيني "يدرك مخاطر 25 عاماً من المفاوضات الثنائية برعاية أمريكية منفردة، ومخاطر إدارة ترامب التي  تعنون مشروعها باسم صفقة القرن، لذا اعتبر الفلسطينيون بعد إعلان ترامب أن الاستيطان ليس عقبة في طريق السلام، أن هذا هو عمل عدواني يتناقض مع قرارات الشرعية الدولية، وقرار مجلس الأمن بالإجماع".

    وأكد أن الوقت حان لـ"الخلاص من الانفراد الأمريكي ومن التسليم بأن صفقة القرن الأمريكية، لا سيما بعد إعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل، والذي صب الزيت على النيران أكثر فأكثر".

    إعداد وتقديم: فهيم الصوراني

    الكلمات الدلالية:
    أخبار إسرائيل اليوم, أخبار الولايات المتحدة اليوم, أخبار فلسطين اليوم, أخبار إسرائيل, أخبار فلسطين, أخبار الولايات المتحدة, إسرائيل, فلسطين, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik