Widgets Magazine
12:11 18 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    بانوراما

    هدنة غزة... استعداد لحرب واسعة

    بانوراما
    انسخ الرابط
    0 0 0

    ضيف الحلقة: أسعد العويوي، أستاذ القضية الفلسطينية في جامعة القدس المفتوحة.

    تناقش الحلقة الإعلان عن اتفاق للهدنة بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل، بعد أن قتل مسلحون فلسطينيون الجمعة جنديا إسرائيليا على حدود غزة، ورد الجيش الإسرائيلي بعشرات الهجمات على غزة أدت لسقوط أربعة قتلى فلسطينيين من بينهم ثلاثة من مقاتلي "حماس".

    وأعلن المتحدث باسم "حماس"، فوزي برهوم، في تغريدة له، التوصل للعودة للحالة السابقة من التهدئة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية بجهود مصرية وأممية.

    وشدد برهوم على أن "ترسيخ معادلة الردع المبنية على أساس القصف بالقصف والقنص بالقنص"، مؤكدا أن الحركة "جاهزة وقادرة وماضية في فرض هذه المعادلة وتثبيتها مهما بلغت التضحيات".

    وتفاهم التهدئة هو الثاني الذي تعلنه "حماس" خلال أسبوع، من دون أن تعلق عليه إسرائيل.

    وجاءت التهدئة بجهود متوازية بذلها مبعوث الأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف لوقف التصعيد في قطاع غزة.

    ولكن لم تمر ساعات على إعلان التهدئة حتى قصفت القوات الإسرائيلية نقطة رصد تابعة للمقاومة الفلسطينية شرق حي الزيتون جنوب قطاع غزة.

    وقالت مصادر فلسطينية، أن "قوات الاحتلال قصفت بعدد من القذائف نقطة رصد للمقاومة شرق حي الزيتون ولم يبلغ عن وقوع إصابات".

    واعتبر أسعد العويوي — أستاذ القضية الفلسطينية في جامعة القدس المفتوحة أن الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي غير معنيان بالتصعيد، لأن لك ظروفه الخاصة فيه.

    وأضاف في مقابلة عبر برنامج "بانوراما" أن الجيش الإسرائيلي "معني بأن يقصف ويقتل ويدمر دون أن يكون هناك رد، ولكن الرد جاء على غير توقعاتها عندما قام الفلسطينيون بقنص ضابط إسرائيلي على الشريط الحدودي لقطاع غزة".

    وأضاف أن التدخلات الإقليمية والأممية جاءت بطلب إسرائيلي نظراً إلى عدم مصلحة إسرائيل في الوقت الراهن في تصعيد الأوضاع في القطاع.

    لكن شدد على أن "هذه التهدئة على صفيح رمل، وفي أي تطور ميداني على الأرض من الممكن أن تتفجر الأمور وتكون هناك مواجهة".

    ولفت إلى ان "المواجهة الأكبر قادمة، لأن التهدئات هشة، فضلاً عن أن التطورات في شمال فلسطين سواءاً في الجولان، أو فيما يخص حزب الله يشكل قلقاً بالنسبة للإسرائيليين أكثر مما يحل في قطاع غزة، رغم أن الجبهات مرتبطة ببعضها البعض".

    وتابع أن "التطورات في سوريا والانتصارات التي حققها الجيش السوري بالتعاون مع الحلفاء، يعتبر مصدر قلق بالنسبة لمنظومة الأمن والدفاع الإسرائيليتين".

    انظر أيضا:

    اندلاع حريق ضخم في أكبر مستوطنة على حدود غزة
    الدبابات الإسرائيلية تقصف موقعا لـ"حماس" شمال غزة ردا على محاولة تسلل للسياج الأمني
    إسرائيل و"حماس" تتفقان على استئناف التهدئة في غزة
    إسرائيل تقصف 15 هدفا في غزة... و"حماس" تحملها مسؤولية التصعيد
    مقتل جندي إسرائيلي متأثرا بجراح أصيب بها على حدود قطاع غزة
    الرئاسة الفلسطينية تحذر من التصعيد الإسرائيلي على غزة وتطالب بوقفه
    الجيش الإسرائيلي: إطلاق 3 قذائف صاروخية من غزة والقبة الحديدية اعترضت 2 منها
    الكلمات الدلالية:
    مسلحون فلسطينيون, تطورات, الجولان, إصابات, قصف, سوريا, حرب, راديو سبوتنيك, حركة حماس, الجيش الإسرائيلي, غزة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik