Widgets Magazine
23:05 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    بانوراما

    عملية الحديدة... انتقام سعودي على قصف "أرامكو"؟

    بانوراما
    انسخ الرابط
    بقلم
    304
    تابعنا عبر

    تناقش الحلقة أسباب وأهداف العملية العسكرية  التي بدأها التحالف الذي تقوده السعودية في محافظة الحديدة.

     

    أفادت وسائل إعلامية سعودية أن قوات التحالف دمرت أربعة مواقع لتلغيم الزوارق المسيرة وتجهيز الألغام البحرية، في عملية عسكرية شمال الحديدة.

    وأعلن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي تدمير زورق ملغّم مسيّر عن بعد، أن حركة "أنصار الله" أطلقته من محافظة الحديدة، مضيفاً أن منظومة القوات البحرية للتحالف رصدت قيام "أنصار الله" بما وصفه بعمل عدائي وإرهابي وشيك في جنوب البحر الأحمر.

    ووصف المالكي هذا العمل بأنه "يمثل "تهديدًا للأمن الإقليمي والدولي، وتهديدًا لطرق المواصلات البحرية والتجارة العالمية".

    بدوره قال محمد عبد السلام، الناطق باسم حركة "أنصار الله" إن التحالف شن غارات مكثفة على مدينة الحديدة، واصفاً هذا العمل بأنه تصعيد خطير من شأنه أن ينسف اتفاق السويد".     

    وأضاف: "التحالف يتحمل تبعات هذا التصعيد، وموقف الأمم المتحدة في هذا الشأن على المحك".

    وهذا أول رد فعل عسكري بعد هجمات منشآت نفط "أرامكو"، السبت الماضي، في خطوة يرى مراقبون أنها تشكل تعقيدا جديدا للصراع في اليمن.

    الخبير في الشؤون الإقليمية على المعشني، قال إن أهمية الحديدة تكمن في أنها تشكل "الحلقة الأبرز في تمرير صفقة القرن، التي تقوم على شرط السيطرة الكاملة على البحر الأحمر".

    وتساءل المعشني في مقابلة عبر "بانوراما" عن منطق الانتقام من اليمن رداً على استهداف أرامكو، رغم اتهام إيران بالوقوف وراء ذلك، موضحاً أن "الوضع المثالي للرد على إيران كان بعد إسقاط  طائرة التجسس الأمريكية وناقلة النفط البريطانية، وهو ما لم يحصل".

    وحسب رأيه، فإن دول التحالف ومن ورائها الولايات المتحدة لا يستطيعون الدخول في مواجهة مباشرة مع إيران، ما يدفعهم إلى الرد بشكل غير مباشر عبر عملية عسكرية في الحديدة".  

    أجرى الحوار: فهيم الصوراني

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik