12:03 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    هل ستكون موسكو ساحة اللقاء القادم لقادة الفصائل الفلسطيبنية؟

    بانوراما
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تناقش الحلقة نتائج ودلالات زيارة وفد حركة "حماس" إلى موسكو برئاسة عضو المكتب السياسي للحركة موسى أبو مرزوق، والتي التقى فيها نائب وزير الخارجية والمبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا -ميخائيل بوغدانوف.

    وكان بوغدانوف قد استعرض خلال اللقاء الجهود التي تبذلها موسكو مع جميع الأطراف المعنية، الفلسطينية والإقليمية والدولية، وجدد التأكيد على الرفض روسيا لـ "صفقة القرن"، معتبراً أنها لا تمثل طريقًا لإحلال السلام والأمن في المنطقة.

    من جانبه أعلن أبو مرزوق، في تغريدة على تويتر عن ترحيب موسكو باستضافة لقاء الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية"، موضحاً أن هذه الخطوة  تأتي في سياق"تدعيم الوحدة الوطنية، والشراكة السياسية، ومواجهة مشاريع التصفية للقضية الفلسطينية".

    في تعليق على هذا الموضوع، قال رئيس مجموعة العمل الفلسطيني، صادق أبو عامر"إن موسكو تعتبر الساحة الأنسب للقاء قادة الفصائل الفلسطينية، بفعل العلاقات الجيدة والمتوازنة التي تجمعها بهذه الفصائل".
    كما أضاف، في حوار مع "بانوراما"، أن "الفلسطينيين يشعرون بثقة وارتياح للمواقف الروسية تجاه القضية الفلسطينية، بما فيها الموقف من صفقة القرن".

     

    أجرى الحوار: فهيم الصوراني

    التفاصيل في الملف الصوتي

     

    الكلمات الدلالية:
    فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook