04:36 GMT31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    هل ستتراجع واشنطن عن قرار سحب قواتها من أفغانستان؟

    بانوراما
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تناقش الحلقة تأكيد رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، الجنرال مارك ميلي، أن سحب بلاده لمزيد من الجنود من أفغانستان يتوقّف على خفض منسوب العنف والمضي قدما في محادثات السلام مع الحكومة الأفغانية.

    كلام ميلي يأتي بعد خمسة أيام فقط على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه يريد عودة قواته بحلول عيد الميلاد.

    وبحسب الجدول الموضوع للانسحاب، من المقرر خفض عديد القوات الأمريكية في أفغانستان إلى 4500 عنصر بحلول نوفمبر/ تشرين الثاني، لكن البنتاغون يعتزم إبقاء هذا العديد حتى العام 2021 لمراقبة كيفية تقدّم المفاوضات في الدوحة.

    مدير مركز الباب للدراسات، جاسم التقي، قال أن:

    "التباين في تصريحات الرئيس ترامب والجنرال ميلي تعكس الخلافات بين البنتاغون ووزارة الخارجية، إذ أن ملف سحب القوات هو في صالح الدعاية الانتخابية للرئيس، فيما البنتاغون يرى في ذلك إضراراً بالمصالح الحيوية للأمن القومي لواشنطن".

    كما أشار، في مقابلة معه عبر برنامج "بانوراما"، إلى أن خطة الانسحاب التي وضعها ترامب كانت مستعجلة، فضلاً عن أن الحكومة الأفغانية غير راضية عن الاتفاق الثنائي الذي وقعته واشنطن مع حركة "طالبان".

     

    أجرى الحوار: فهيم الصوراني

    التفاصيل في الملف الصوتي

     

    الكلمات الدلالية:
    أفغانستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook