06:49 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    غزة تشهد أكبر مناورات عسكرية مشتركة للفصائل الفلسطينية

    بانوراما
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الأمين العام المساعد لحركة فتح – الانتفاضة، عدلي الحطيب، أن المناورات المشتركة التي بداتها الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، تأتي تحسباً من أي عمل عسكري قد تقدم عليه تل أبيب مع إقتراب نهاية ولاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

    ورأى الخطيب، أن إسرائيل قد تلجاً لعمليات اغتيال في أكثر من مكان لجهة "إثارة الفتن" وخلط الأوراق، إضافة إلى تنفيذ ضربات عسكرية سريعة ضد القطاع، لا تصل إلى مستوى الحرب.

    كما اعتبر أن المناورات تحمل رسالة رفض لمسار التطبيع، الذي بدأته بعض الدول العربية التي تطبع علاقاتها مع إسرائيل، وبأن الفصائل موحدة في حماية مصالح الشعب الفلسطيني.

    كلام الخطيب جاء تعليقاً على إطلاق الفصائل الفلسطينية أكبر مناورات عسكرية مشتركة بالذخيرة الحية في قطاع غزة، تحاكي عمل عسكري إسرائيلي محتمل ضد القطاع، تخللها انتشار للمقاتلين وعناصر الأجهزة الأمنية والشرطية، وحركة نشطة لسيارات الإسعاف والدفاع المدني.

    أجرى الحوار: فهيم الصوراني

    الكلمات الدلالية:
    فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook