23:41 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر

    أفغانستان... بين تجدد الحرب الأهلية واعتراف العالم بـ"طالبان"

    بانوراما
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تناقش الحلقة إعلان أمر الله صالح، نائب الرئيس الأفغاني، أنه "الرئيس الشرعي المؤقت" للبلاد، ودعوته مواطني بلاده للانضمام إلى المقاومة ضد حركة "طالبان".

    يأتي ذلك بينما أرسلت طالبان تطمينات إلى الداخل الأفغاني وإلى دول العالم، بعدم اضطهاد الصحافيين، والسماح للنساء بمواصلة عملهن شرط وضعهن الحجاب أو غطاء للشعر، والعفو عن جميع الخصوم.

    الخبير في الشؤون الآسيوية، إسلام المنسي، أكد أن دعوة نائب الرئيس لن تجد صدى لدى الداخل الأفغاني، وأن الجهاز الرئاسي انهار، ولا يملك أية قوة جدية لمقاومة طالبان.

    وفي مقابلة عبر "بانوراما"، أشار المنسي، إلى أن حركة طالبان ستحصل مع الوقت على اعتراف دولي متواتر، في حال أحسنت قراءة المشهد الدولي، وشكلت ضمانة لعدم تهديد الأمن والاستقرار في البدان المجاورة.

    التفاصيل في الملف الصوتي...

    أجرى الحوار: فهيم الصوراني

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تشيد بجهود قطر لتعزيز الحوار بين "طالبان" والأطراف الأفغانية
    مشاهد مفبركة انتشرت على أنها لحظات وجود طالبان في القصر الرئاسي
    متحدث باسم طالبان: أفغانستان لن تكون ديمقراطية
    ما هو السيناريو القادم في العراق بعد سيطرة "طالبان" على الحكم؟
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أفغانستان اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook