Widgets Magazine
02:21 18 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    عالم سبوتنيك

    حماس تعلن قبول التهدئة شرط التزام...وأزمة بين رئيس الحكومة التونسية ونجل الرئيس السبسي...فرص نجاح اتفاق باريس حول ليبيا

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    متابعة للملف الليبي والمجتمع الدولي (45)
    0 0 0

    الضيوف: المحلل السياسي الفلسطيني طلال عوكل؛ وعبد الحميد الجلاصي القيادي في حزب "النهضة" التونسي؛ والكاتب والمحلل السياسي الليبي عبد العزيز غنية

    قالت حركة "حماس" إن الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة وافقت على التهدئة إذا التزمت بها إسرائيل بعد أعنف جولات القتال منذ حرب 2014. جاء ذلك بعد إطلاق الصواريخ على إسرائيل من غزة بكثافة لم تحدث منذ عام 2014 ردا على الهجمات الإسرائيلية الأخيرة بجانب قتل إسرائيل عشرات الفلسطينيين خلال مسيرات العودة، كما ردت إسرائيل أمس بشن هجمات جديدة وإطلاق نيران مدفعية وشن ضربات جوية على غزة.

    في الوقت نفسه يعقد مجلس الأمن اليوم جلسة طارئة بناء على طلب امريكي لمناقشة الهجمات التي نفذتها حركة حماس وفصائل فلسطينية أخرى على إسرائيل  وقالت سفيرة واشنطن لدى الأمم المتحدة ، نيكي هايلي في بيان لها " يجب على مجلس الأمن أن يعبر عن غضبه مما حدث ويرد على هذه الاعتداءات الموجهة نحو الإسرائيليين  الأبرياء وعلى القيادة الفلسطينية أن تتحمل مسؤولية سماحها بحدوث هذه الاعتداءات من غزة".".

    قال المحلل السياسى الفلسطينى طلال عوكل إنه يستبعد أن تتم ادانة حركة حماس أو فصائل المقاومة الفلسطينية ، كذلك توقع أن تقف امريكا ضد مشروع القرار الذى قدمته الكويت لتأمين الحماية الدولية للفلسطينيين ، وان صدر قرار سوف يكون فى اتجاه ضبط النفس ليس اكثر ، وأضاف أن هذه الجولة من التصعيد بين الجانبين الاسرائيلى والفلسطينى انتهت ولن تتطور اكثر من ذلك .

    اتهم رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد، حافظ قايد السبسي، نجل الرئيس قايد السبسي، بأنه من دمر حزب والده الحاكم "نداء تونس"، خاصة بعد خسارته الانتخابات الأخيرة لصالح حزب النهضة، المحسوب على جماعة الإخوان المسلمين. وكان حافظ السبسي، الرئيس التنفيذي لنداء تونس، قد دعا من قبل إلى إقالة رئيس الوزراء بسبب فشل حكومته في إنعاش الاقتصاد.

    وأعلن حزب النهضة الإسلامي تأييده للشاهد ورفض تغييره وقال إن "خروج رئيس الوزراء سيضر بالاستقرار في وقت تحتاج فيه البلاد إلى إصلاحات اقتصادية". وتعد تصريحات الشاهد أول انتقاد علني ضد نجل الرئيس وتدخله في السياسة، خاصة أن معارضيه اتهموه من قبل باستغلال نفوذ عائلته ووالده الرئيس للسيطرة على البلاد.

    وقال عبد الحميد الجلاصي القيادي في حزب النهضة التونسي إن الفشل نسبي ومن يتحمل مسؤليتة هوالفريق  الحكومي وأيضا تتحمله  المنظمات الوطنية والاجتماعية ..وحركة  النهضة ليست بعيدة عن المشاكل  مع أنه ليس لها ممثلون في البرلمان لكن الحركة  لها علاقات قوية في الداخل وفي الخارج وترى  أن هناك إنتخابات في خريف 2019 لذلك لايجب تغييير الحكومة في الوقت الحالي لأن تشكيل الحكومة  يستغرق 6 اشهر ويؤدي إلى تعطيل  الإدارة و المصالح المقدمة للمواطنين و لذلك ترى حركة النهضة  أن تعديل الحكومة وتطويرها للوصول للإنتخابات افضل للمواطن وللشركاء حتى  لاتعطل المصالح المقدمة للمواطن

    وعن الخلاف بين نحل الرئيس والشاهد قال إن ذلك لايعنيهم إنما يمكن توجية السؤال  لنداء تونس وموضحا  أنه  من اسباب الأزمة الحالية هو الاوضاع داخل حزب نداء تونس ونتيجة لما أفرزتة انتخابات 2014  والخلافات المستمرة  داخل الحزب حيث كان جهد الشاهد هو حل الصراعات

    أعلنت الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور الليبي في مدينة البيضاء، شرقي البلاد، عن ترحيبها بما جاء في إعلان باريس واتفاق الأطراف الليبية، مشيرةً إلى أن اعتماد الدستور من الشعب الليبي لحظة أساسية لترسيخ سيادة الشعب.

    وأكدت الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور الليبي في بيان صحفي على ضرورة وجود قاعدة دستورية حاكمة كأساس لإجراء أي انتخابات تشريعية ورئاسية في المستقبل القريب.

    كانت الأطراف الليبية الرئيسة اتفقت في باريس على عقد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في 10 ديسمبر/ كانون الأول القادم.

    وقال د. عبدالعزيز غنية، الإعلامي والمحلل السياسي الليبي إن كل الآمال المعقودة لأي اتفاق سياسي تصل إليه الأطراف السياسية المتصارعة في ليبيا، يظل مبعث أمل، ولكن الواقع على الأرض يخيب آمال الليبيين، بانتشار سلاح لم يتم التطرق إليه، إضافة إلى خروج الاتفاق بأنه غير ملزم لكل الأطراف، ما يعني أنه يعود للقيمة الأخلاقية للأطراف المتصارعة والتزامها بالاتفاق.

    للمزيد من التقارير والأخبار الاقتصادية والريضاية والأخبار الخفيفة تابعوا "عالم سبوتنيك"… 

    الموضوع:
    متابعة للملف الليبي والمجتمع الدولي (45)
    الكلمات الدلالية:
    قطاع غزة, غزة, فلسطين, ليبيا, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik