03:41 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر

    سيطرة الجيش السوري على حوض اليرموك...رفض إيران المحادثات مع واشنطن...دعوة الأمم المتحدة للسعودية لإطلاق سراح نشطاء

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    الضيوف: د. علاء الأصفري، الخبير الاستراتيجي السوري، والكاتب والمحلل السياسي، صالح القزويني، والكاتب والمحلل السياسي السعودي سعود الريس

    أفاد الإعلام الحربي المركزي، أن الجيش العربي السوري  بسط سيطرته على كامل منطقة حوض اليرموك بريف محافظة درعا،  لينجز بالتالي عملية تحرير جنوب غرب البلاد من المسلحين، ويرفع العلم السوري في مدينة نوى بريف درعا الشماليّ الغربيّ.

    وأوضح في بيان مقتضب نشره على حسابه في موقع "تويتر": بأن الجيش السوري بسط سيطرته على كامل منطقة حوض اليرموك بريف درعا الشمالي الغربي بعد إحكام قبضته على قرية القصير الواقعة قرب سد الوحدة السوري الأردني".

    قال الدكتور علاء الأصفري، الخبير الاستراتيجي السوري، إن الجيش العربي السوري سيطر تمامًا على  منطقة حوض اليرموك، وهي أخر نقطة في الجنوب السوري، مشيرًأ إلى وقوع تصفيات كبيرة أمس لعناصر تنظيم داعش في هذه المنطقة، متوقعًا نقل أعداد كبيرة من قوات الجيش السوري التى كانت تحارب في الجنوب إلى محافظة إدلب.

    رفض مسؤولون رفيعو المستوى وقادة عسكريون في إيران عرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إجراء محادثات دون شروط مسبقة باعتباره "حلما"، قائلين إن كلماته تناقض أفعاله فيما يتعلق بمعاودة فرض العقوبات على طهران.

    ومن ناحية أخرى، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن انسحاب ترامب من الاتفاق الذي تم التوصل إليه عام 2015 "غير قانوني" وإن إيران لن تخضع بسهولة لحملة واشنطن الجديدة لتضييق الخناق على صادراتها النفطية.

    وقال الكاتب والمحلل السياسي، صالح القزويني، إن "إيران لم تجد جديدا في هذا الطرح من الرئيس الأمريكي، وكرر ما دعا إليه في أيار الماضي عندما ألغى الاتفاق النووي وقال إنه مستعد لإجراء حوار جديد يُرضي الولايات المتحدة".

    وأشار إلى أن ترامب "أمعن في توجيه التهديد والضغوط على إيران من خلال العقوبات التي فرضها ويبدأ تنفيذها الفترة القادمة".

    دعا مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة السعودية لإطلاق سراح جميع النشطاء السلميين بمن فيهم نساء احتجزن لمطالبتهن برفع الحظر على قيادة المرأة للسيارة.

    وقال المكتب إن ما لا يقل عن 15 منتقدا للحكومة اعتقلوا منذ منتصف مايو أيار وإن أماكن بعضهم لا تزال غير معروفة في ظل افتقار شديد للشفافية في التعامل مع قضاياهم.

    قال الكاتب والمحلل السياسي السعودي سعود الريس، إن "تقرير مكتب حقوق الإنسان عن السعودية، والذي صدر أمس، يحمل الكثير من المغالطات"، مستنكرًا "اعتماد منظمة دولية في بياناتها على معلومات غير موثقة تنشر من حسابات وهمية على مواقع التواصل الاجتماعي".

    وأشار الريس إلى "وجود دول معادية للسعودية تقوم بتمويل عدد من المنظمات والجهات بهدف تشويه صورة المملكة فيما يخص ملف حقوق الإنسان"، مؤكدًا على "تمسك الرياض بالشريعة الإسلامية"، ومعتبرا أن "السعودية تواجه حملة تشويه ممنهجة للتأثير السلبي على حملة الإصلاحات الكبيرة التي يقوم بها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان".

    المذيعون: عبد الله حميد و هند الضاوي و حساني بشير 

    الكلمات الدلالية:
    سوريا, أخبار إيران, أخبار السعودية اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook