Widgets Magazine
12:46 21 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    عالم سبوتنيك

    المركزي الفسطيني يعلن تعليق الاعتراف بإسرائيل...أزمة الساعات الأخيرة في تشكيل الحكومة اللبنانية...أول عملية إرهابية في تونس منذ ثلاث سنوات

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0

    الضيوف: واصل أبو يوسف، الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية؛ وفادي عاكوم، الكاتب الصحفي والمحلل السياسي؛ والكاتبة الصحفية التونسية ريم شاكر

    قرر المجلس المركزي الفلسطيني إنهاء التزامات منظمة التحرير والسلطة الوطنية تجاه كافة اتفاقاتها مع إسرائيل، وفي مقدمتها تعليق الاعتراف بدولة إسرائيل إلى حين اعترافها بدولة فلسطين، ووقف التنسيق الأمني بأشكاله كافة والانفكاك الاقتصادي.

    كما حمّل المجلس المركزي عقب اختتام دورته العادية الثلاثين في مدينة رام الله بالضفة الغربية بعنوان "دورة الخان الأحمر والدفاع عن الثوابت الوطنية" حركة "حماس" المسؤولية الكاملة عن عدم الالتزام بتنفيذ جميع الاتفاقات التي تم التوقيع عليها وإفشالها. وثمن المجلس المركزي موقف الرئيس الفلسطيني محمود عباس واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الرافض لـ "صفقة القرن" واعتبار الإدارة الأميركية جزءا من المشكلة وليست جزءا من الحل. كما أكد المجلس على التمسك الفلسطيني بحق مقاومة الاحتلال بكافة الوسائل وفقاً للقانون الدولي.

    وقال الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف في حديثه لـ"عالم سبوتنيك" إن إعلان المجلس المركزي الفلسطيني بتعليق الاعتراف بإسرائيل يأتي ضمن قرارات عدة يتخذها المجلس في ظل المخاطر التي يواجهها المشروع الوطني الفلسطيني مثل صفقة القرن وتصعيد دولة الاحتلال بدعم أمريكي لسياسة الاستيطان فكان هذا الإعلان كآلية للتخلص من العلاقات والاتفاقات مع دولة الاحتلال الإسرائيلي والتعامل بالمثل مع من لا يعترف بدولة فلسطين، حيث كان الاعتراف المتبادل هو الأساس في اتفاق أوسلو الذي انتهى عام 1999 وتم تجديده على فترات حتى الآن".

    وأكد أبو يوسف أنه عندما يتصاعد العدوان الإسرائيلي فإن المطلوب منا ومن القيادة الفلسطينية والشعب الفلسطيني خوض معركة للدفاع عن حقوقنا وما قدمنا من تضحيات من الشهداء في سبيل ذلك ولن تخيفنا كل تهديدات الاحتلال الإسرائيلي ولا التهديدات الأمريكية حسب قوله.

    وأشار أبو يوسف إلى أن من ضمن قرارات المجلس المركزي الفلسطيني هو توحيد الصف الفلسطيني على قاعدة دعم الجهود المصرية في هذا الملف.

    اتصالات مكثفة بين جميع الأطراف لتشكيل الحكومة اللبنانية التي شهدت تطورات ملحوظة في محاولة لإعلان التشكيل النهائي هذا الأسبوع بينما قال رئيس مجلس النواب اللبنانى نبيه برى، إنه حال عدم الإعلان عن الحكومة الجديدة هذا الاسبوع فإنه سيوجه الدعوة فورا لعقد جلسة تشريعية للمجلس النيابى.

    وشهدت الساعات الأخيرة خلافات جديدة بعد أن اشترط «حزب الله» تمثيل النواب السنّة من حلفائه في قوى 8 آذار وإلا لن يسلم أسماء وزرائه الثلاثة إلى الرئيس المكلف تأليف الحكومة سعد الحريري إذا لم يضمن ذلك .

    وقال الكاتب الصحفي والمحلل السياسي فادي عاكوم في حديثه لـ" عالم سبوتنيك" إن تشكيل الحكومة اللبنانية قائم على المحاصصة الطائفية والطائفة السنية تحديدا لم تستطع تجميع كوادرها بشكل مثقول كما حدث مع الطائفة الشيعية والطائفة المارونية رغم التنافس بين القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر وهو ما سمح لحزب الله باختراق هذه الطائفة وطرحه عليهم بأنه سيسمي منهم داخل الحكومة اللبنانية وإذا استطاع حزب الله تنفيذ ذلك سيكون بروتوكول متبع في تشكيل الحكومات اللبنانية القادمة مما سيضعف الطائفة السنية في لبنان وتصبح مسألة رئاسة الحكومة مجرد بروتكول صوري لا تأثير له داخليا وخارجيا".

    وأشار عاكوم أن سعد الحريري لن يتراجع عن تكليفه بتشكيل الحكومة لأن تكليفه قائم على تفاهمات إقليمية والباقي مجرد تفاصيل استطاع تخطيها كما حدث مع القوات اللبنانية برئاسة جعجع والتمثيل الدرزي حيث خرج جنبلاط منتصرا بعد تقديم التنازلات وإضعاف حزب الله لأحد مقربيه وهو طلال رسلان على حساب تمرير العقدة الدرزية، وعليه والكلام لا يزال على لسان عاكوم "لن يخرج حزب الله من أزمة التمثيل السني في الحكومة فارغ اليدين، وسيسمي على الأقل شخصا واحدا ليخترق البروتوكول المتبع في تشكيل الحكومات اللبنانية".

    وعبر عاكوم عن استحالة تواصل المسؤولين الأمريكيين مع أعضاء من حزب الله في الحكومة اللبنانية ولذلك تم إسناد وزارات لا قيمة أساسية خارجية لها لحزب الله كمبرر للولايات المتحدة حتى لا تقسو على الحكومة اللبنانية ككل حسب وصفه.

    استؤنفت حركة المرور في العاصمة التونسية، بعد تفجير انتحارية نفسها أمس  مستهدفة شارع الحبيب بورقيبة الرئيسي.  وقال متحدث باسم وزارة الداخلية إن حركة السيارات والمارة في الشارع عادت إلى طبيعتها ، وكان الشارع قد أخلي بعد أن فجرت انتحارية نفسها في هذا الطريق المزدحم. وأعلنت السلطات التونسية أن ضحايا الهجوم لم يرتفع عددهم، إذ لم يقتل فيه أي شخص، فيما عدا الانتحارية، بينما أصيب 20 شخصا آخر بجروح، من بينهم 15 من أفراد الأمن، وخمسة من المدنيين.

    ولم تتبن أي جهة المسؤولية عن الهجوم حتى الآن وتخضع تونس لحالة الطوارئ منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2015. وقد مددت حالة الطوارئ مطلع هذا الشهر حتى السادس من نوفمبر/تشرين الثاني وسط مناخ سياسي متوتر قبيل الانتخابات التشريعية والرئاسية المقررة العام المقبل.

    وقالت الكاتبة الصحفية التونسية ريم شاكر "إن الفعل الاجرامى الذى أقدمت عليه فتاة لم تتجاوز ثلاثين سنة كان متوقعا بسبب حالة الغليان التى يشهدها الواقع السياسى اليوم، مضيفة أن هناك من يتحكم في الاغتيالات التى حدثت والتفجير الأخير، وتساءلت شاكر كيف تم الاتصال بالفتاة وهي لم تغادر مسقط رأسها منذ أكثر من سنة.

    وطالبت شاكر بإعادة النظر بمشروع القانون المتعلق بزجر الاعتداءات على الأمنيين وتعديل بعض فصوله لأنه من الممكن أن يشرع لعنف آخر.

    وأشارت شاكر إلى أنه يتم استغلال الحادث الإجرامي الأخير سياسيا، حيث تم توجيه الاتهامات مباشرة لحركة النهضة الأمر الذى رفضته قائلة " لا أعتقد أن الحركة بهذا القدر من الغباء، وكل طرف سياسى الآن يعلق الأمر على شماعة الحزب الآخر، لافتة إلى أن الأمر أعمق من ذلك بكثير.

    للمزيد من الأخبار السياسية والاقتصادية والرياضية تابعوا "عالم سبوتنيك"…

    الكلمات الدلالية:
    لبنان, فلسطين, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik