Widgets Magazine
23:02 23 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    عالم سبوتنيك

    تراجع تظاهرات "السترات الصفراء" في فرنسا

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تتناول حلقة اليوم ثلاثة مواضيع: تنسيق روسي تركي في سوريا، اتهامات متبادلة بشأن الانسحاب من الحديدة، تراجع مظاهرات "السترات الصفراء" في فرنسا.

    اتفاق تركي روسي للتنسيق في سوريا بعد الانسحاب الأمريكي

    وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف المباحثات بين روسيا وتركيا حول سوريا، التي عقدت في موسكو، أمس السبت، بأنها مفيدة.

    وأكد لافروف أن الجانبين الروسي والتركي اتفقا على التنسيق "على الأرض" في سوريا  بعد الانسحاب الأمريكي، مع السعي لدحر الإرهابيين نهائيا في البلاد.

    في هذا الصدد، قال الكاتب والمحلل السياسي يوسف كاتب أوغلو:

    "إن تركيا حريصة على تطهير المنطقة التي تشكل خطرا على أمنها القومي من جميع الجماعات الإرهابية، وبالتالي فإن هذه التفاهمات مع روسيا ضرورية من أجل ملئ الفراغ الذي سيحدث بعد خروج القوات الأمريكية ولكن هذا الاتفاق الروسي التركي لا يعني إلغاء العملية العسكرية التركية بقدر ما هو تفاهمات واضحة لمعرفة إلى مدى ستذهب العملية العسكرية ومن المستهدف وكيف سيكون الترتيب وما هى آليات تنفيذها ولم يتم الإعلان عن إلغاء العملية العسكرية بعد، مؤكدا أنه سيكون هناك تنسيق مع روسيا كما تم في عملية عفرين"غصن الزيتون".

    من جانبه، قال المتحدث الرسمي لقوات سوريا الديمقراطية أمجد عثمان:"إن مجلس سوريا الديمقراطية دائما يؤكد على أن حل الأزمة في سوريا يجب أن يكون بين السوريين وأن تكون هناك رعاية دولية لأي حل يتم التوصل إليه بشأن سوريا، معتبرا روسيا دولة أساسية ومؤثرة في الملف السوري ويجب عليها ألا تُجر لخدمة مصالح وأجندات لدول إقليمية في المنطقة، وأن تبقى تراعي مصالح الشعب السوري بالدرجة الأولى".

     الحكومة اليمنية تشكك في انسحاب الحوثيين من ميناء الحديدة

    اتهم محافظ الحديدة الحسن طاهر، جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) برفض تنفيذ اتفاق السويد والانسحاب من المدينة حسب الخطة المتفق عليها.

    وفي معرض تعليقه على الأنباء عن بدء الحوثيين بتسليم الميناء إلى قوات خفر السواحل اليمنية، قال طاهر، في حديث لـ "سبوتنيك"  :"الحوثيون يرفضون حتى اللحظة الالتزام بما تم الاتفاق عليه في السويد ولا صحة للأخبار التي تحدثت عن تسليم ميناء الحديدة، قائلا إنهم سلموه لأنفسهم"​.

    في هذا الصدد، قال نائب وزير الإعلام في حكومة الإنقاذ فهمي اليوسفي في حديثه لـ"عالم سبوتنيك":

    "إن هذه الاتهامات هي حملة من قبل القوى المساندة للعدوان، للتهرب من بنود اتفاق السويد الواضحة وتنفيذه على أرض الواقع".

    في الوقت نفسه يبرئ اليوسفي جماعة "أنصار الله" من تهمة التهرب من تنفيذ اتفاق ستوكهولم، وأنها أبلغت ذلك للأمم المتحدة، وعليه يرى اليوسفي أن من حقهم الرد، نظرا لتراجع الطرف الآخر واعتبار أن الاتفاق كأن لم يكن.

     من جانبه، اعتبر المحلل السياسي اليمني أكرم الحاج، اتفاق السويد في مهب الريح، إذا استمر الطرفان في تبادل الاتهامات فيما بينهما، مؤكدا أن الأمم المتحدة عليها أن تعمل بجدية في تنفيذ بنود اتفاق ستوكهولم.

    وعن القوى التي ستتسلم ميناء الحديدة، قال الحاج إنه " من البديهي أن تتسلمه قوى أمنية مشكله من رجال الشرطة والدفاع المدني، ومدنيون أمنيون لا يحملون الأسلحة الثقيلة، وذلك بعد أن يقوم الوفد العسكري التابع للأمم المتحدة بقيادة باتريك كاميرت بسحب القوات المسلحة والأسلحة الثقيلة خارج المدينة.

    تراجع تظاهرات "السترات الصفراء" في فرنسا

    تراجعت حدة مظاهرات "السترات الصفراء" في فرنسا في مطلع أسبوعها السابع، أمس السبت، مقارنة بالأسابيع الماضية، وسط وجود كثيف للشرطة في باريس والمدن الرئيسة لتأمين احتفالات أعياد الميلاد ورأس السنة.

    وتجمع عشرات من ذوي "السترات الصفراء"، في الأسبوع السابع للحراك المستمر، وسط العاصمة باريس، بحسب ما ذكرته وكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية.

    عادل لطيفي، الكاتب والمحلل السياسي، قال:

    "هناك جملة من العوامل تفسر تراجع مظاهرات السترات الصفراء في اسبوعها السابع، أولا تقديم الحكومة جملة من المقترحات التي لاقت ترحيبا من قبل البعض، في حين رفضها البعض الآخر، وبالتالي حصل نوع من الانقسام داخل جمهور السترات الصفراء".

    وتوقع ألا يعود زخم المظاهرات إلى سابق عهده لأن الفترة المقترحة للمفاوضات حتى منصف يناير القادم، مشيرا إلى أن أغلب الحديث في فرنسا هو لفتح المفاوضات وبالتالي يصبح التصعيد في الشارع لا مبرر له.

    الكلمات الدلالية:
    السترات الصفراء, الانسحاب الأمريكي من سوريا, أنصار الله, اليمن, فرنسا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik