22:33 20 مارس/ آذار 2019
مباشر
    عالم سبوتنيك

    واشنطن تسعى لتحقيق نتائج جيدة لتركيا والأكراد... إسرائيل تعلن انتهاء "درع الشمال"... زيارة ظريف للعراق

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0

    بومبيو يقول إنه من الممكن تحقيق نتائج جيدة لتركيا وأكراد سوريا...

    اعتبر وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أن واشنطن وأنقرة قد تتوصلا في مفاوضاتهما حول سوريا إلى نتيجة تضمن حماية تركيا من التهديدات الإرهابية كما تحمي الأكراد السوريين.

    وأوضح بومبيو أن، هناك "تفاصيل كثيرة يجب العمل عليها" مع تركيا فيما يخص الأكراد السوريين..

    أشار الكاتب والمحلل السياسي التركي مصطفى حامد أوغلو أن تركيا ليس لديها مشكلة مع أكراد سوريا وتركيا والعراق، ولكن مشكلتها مع الميليشيات الكردية، وإن كان تصريح بومبيو مبنيا على استعداد أمريكا تحييد هذه العناصر من الشمال السوري، فهذا الأمر  يلبى طموحات أنقرة، إلا إذا كان وسيلة لإقناع تركيا بالتعامل مع من تصفهم إرهابيين، فإن هذا لن يحقق أي تقدم في التفاهم التركي الأمريكي.

    بدوره قال الرئيس المشترك لحزب السلام الديمقراطي الكردي في سوريا طلال محمد "إن الأكراد في شمال سوريا هم مواطنون سوريون، وإن الحجج التركية بأنهم يهددون أمنها القومي، يرمي بالمسؤولية على أمريكا لطمأنة حليفها التركي، بأن هؤلاء الأكراد لهم كل الحقوق في إيجاد حل سياسي وتغيير ديمقراطي، وهم ليسوا إرهابيين كما تدعي أنقرة".

    إسرائيل تعلن انتهاء عملية "درع الشمال" على الحدود مع لبنان..

    أعلن الجيش الإسرائيلي، انتهاء عملية "درع الشمال" التي بدأها العام الماضي، على الحدود مع لبنان بعد اكتشاف وتدمير 6 أنفاق تمتد إلى الداخل الإسرائيلي.

    وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، في بيان،  إنه تم استكمال كشف جميع المسارات التي تم حفرها من قبل حزب الله وخرقت الحدود إلى داخل إسرائيل وتدميرها.

    في هذا الصدد، قال الكاتب الصحفي اللبناني غسان جواد إنه يستبعد أن تقوم اسرائيل بخطوات تصعيدية تجاه لبنان لأن هناك توازن استراتيجي وتوازن ردعي، وأضاف أن إسرائيل تفكر بجدوى الحرب وتكلفتها وبمردودها السياسي و ما تخبئه المقاومة من مفاجآت على المستوى العسكري والميداني وبالتالي فمن المستبعد أن تقوم اسرائيل بأي عملية عسكرية واسعة ضد لبنان.

    ظريف يزور بغداد بعد أيام من زيارة وزير الخارجية الأمريكي…

    يتوجه وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، الأحد، إلى العراق على رأس وفد سياسي واقتصادي.

    وتأتي زيارة ظريف لبغداد، بعد أيام من زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للعراق.

    في هذا الإطار، قال عباس عبود، الكاتب والمحلل السياسي، إن "زيارة جواد ظريف للعراق ليس لها علاقة بتوقيت زيارة وزير الخارجية الأمريكي الأخيرة لأن العلاقة بين البلدين مبنية على استراتيجية التعاون والشراكة في مجالات مختلفة منذ 2003".

    وأشار إلى أن "العراق وإيران تربطهم حدود كبيرة 1200 كيلومتر ما يعني وجود تعاون اقتصادي وتبادل تجاري كبير بين الدولتين التي كانت علاقاتهما مستقرة عكس العلاقات العراقية العربية التي أصابها بعض التذبذب بعد 2003".

    وأوضح أن "إيران من مصلحتها استقطاب العراق لأنها سوق كبيرة ومهمة وهي تسعى لأن يكون لها اليد الطولى فيه لما به من تعداد سكاني كبير ويمر بإعادة إعمار في ظل البنية التحتية شبه المدمرة مما يخدم ويزيد من عملية الاستيراد من إيران".

    انظر أيضا:

    بعد انتهائها... موقع استخباراتي: "درع الشمال" عملية عسكرية فاشلة
    إسرائيل تعلن انتهاء "درع الشمال" بعد اكتشاف 6 أنفاق ممتدة من لبنان
    نتنياهو خلال تفقده "درع الشمال": نعمل على تدمير أنفاق "حزب الله"
    موقع إسرائيلي يفجر مفاجأة بشأن عملية "درع الشمال"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, إيران, تركيا, العراق, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik