Widgets Magazine
18:53 25 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    عالم سبوتنيك

    أنقرة تدعو الجيش السوري لوقف الهجوم جنوب إدلب..الحوثيون يبدأون الانسحاب من موانئ الحديدة

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0

    تتناول حلقة اليوم : أنقرة تدعو الجيش السوري لوقف الهجوم جنوب إدلب، أنصار الله (الحوثيون) يبدأون الانسحاب من موانئ الحديدة اليوم، مجلس الأمن يدعو لوقف إطلاق النار في ليبيا.

    أنقرة تدعو الجيش السوري لوقف الهجوم جنوب إدلب

    دعا وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، قوات الجيش السوري لوقف الهجوم على جنوب إدلب، وانسحابها إلى الحدود المتفق عليها في مسار أستانا.

    ونقلت وكالة الأناضول التركية عن أكار قوله: "إن السلطات السورية تسعى لتوسيع مناطق سيطرتها جنوبي إدلب على نحو "ينتهك اتفاق أستانا"، حسب قوله.

    وفي هذا الإطار يقول المحلل السياسي التركي يوسف كاتب أوغلو:

    "إن العملية العسكرية التي يشنها الجيش السوري جنوب إدلب، بذريعة استهداف الجماعات الإرهابية هو محاولة للاستيلاء على الأراضي التي تدخل ضمن هدنة وقف إطلاق النار، وهو ما يعزز من التصعيد في المنطقة في خرق واضح لاتفاقات سوتشي وأستانا، مؤكدا أن  تركيا لا تريد الرجوع للوراء وموقفها واضح في ذلك".

    وأشار أوغلو، إلى أن صمت تركيا حتى اليوم هو صبر وحكمة، لافتا إلى أن تركيا كانت تتواصل دوما مع الضامن الروسي خلال الفترة الماضية عن طريق وزير الدفاع التركي حتى يقوم بالتأثير على القوات السورية لوقف هذه العمليات.

    أنصار الله (الحوثيون) يبدأون الانسحاب من موانئ الحديدة اليوم

    تبدأ جماعة أنصار الله (الحوثيين)، الانسحاب بشكل أحادي من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى الاستراتيجية، الواقعة في محافظة الحديدة غرب اليمن، اليوم السبت، تنفيذا لاتفاق السويد.

    وأكدت الأمم المتحدة في بيان إنها ستشرف على عملية إعادة الانتشار، مشيرة إلى أن العملية ستستمر لمدة 4 أيام.

    قال الصحفي اليمني، عبدالحفيظ الحطامي:

    "قضية الانسحاب من موانيء الحديدة التي تحدث عنها الحوثيون هي ثالث محاولة، مشيرا إلى أنه لم يكن هناك شيء واقعي على الأرض بسبب عدم اتفاق الطرفين الرئيسيين الحكومة الشرعية والحوثيين على التفاصيل".

    وأشار إلى أن:"هذا الاتفاق مصيره إلى الفشل لأنه من جهة واحدة"، موضحا أنه يجب تأكيد "كيفية الانسحاب"، مبينا أن "الانسحاب لا بد أن يكون تحت إشراف أممي وتكون اللجنة المشتركة المُعينة من قبل الأمم المتحدة مطلعة على كل التفاصيل، لذلك رفضت الحكومة الشرعية هذه المبادرة من طرف واحد وطالبت الأمم المتحدة الإشراف على ما يحدث من إعادة الانتشار".

    مجلس الأمن يدعو لوقف إطلاق النار في ليبيا

    دعا مجلس الأمن الدولي، أطراف الصراع في ليبيا للالتزام بوقف لإطلاق النار والعودة إلى الوساطة التي تقودها الأمم المتحدة.

    ونددت حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، بقائد الجيش الليبي، خليفة حفتر ووصفته بأنه "ديكتاتور عسكري له مطامح".

    قال الكاتب والمحلل السياسي الليبي، عبد الحكيم معتوق إن:

    "جلسة مجلس الأمن، أمس، حول ليبيا، لم تكن جلسة طارئة، ولم يدعو لها دولة من الدول التي حرصت سابقًا على وقف إطلاق النار، بل كانت جلسة عادية؛ لمناقشة الوضع الإنساني المتأزم نتيجة الحرب في طرابلس، ويعنى ذلك أن بيان مخرجات الجلسة أشبه بالبيان الصحفي، وغير ملزم لطرفي الصراع في ليبيا".

    وأضاف معتوق:"البعض فسر البيان أيضًا بأنه غطاء أخر؛ لاستمرار عمليات الجيش الليبي حتى تنتهي، ويحسم معركته في وجه هذه الجماعات التكفيرية، خاصة في ظل تراجع حكومة الوفاق في مسألة إقناع العالم، لاسيما الولايات المتحدة طبعًا، بامتلاكها لمشروع سياسي، لأنها عجزت حتى عن توفير الحد الأدنى من التزامتها، تجاه المواطن الليبي ".

    تقديم: يوسف عابدين وهند الضاوي وعبد الله حميد

    إعداد: أيمن سنبل

    الكلمات الدلالية:
    الحديدة, إدلب, أنصار الله, الجيش السوري, أنقرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik