12:07 GMT28 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر

    نشر واشنطن 150 سلاحا نوويا في أوروبا وتوقيع الاتفاق السياسي في السودان ورسالة من حفتر إلى ترامب

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مواضيع الحلقة: تقرير للجنة الدفاع والأمن التابعة لحلف الناتو يكشف نشر واشنطن 150 سلاحا نوويا في أوروبا؛ بحضور الوسيط الأفريقي والأثيوبي توقيع الاتفاق السياسي بين المجلس العسكري السوداني وقوى الحرية والتغيير؛ ورسالة من حفتر إلى إدارة ترامب عبر وفد من مجلس النواب وست دول تدعو إلى العودة للحل السياسي ووقف القتال في طرابلس

    تقرير للجنة الدفاع والأمن التابعة لحلف الناتو يكشف عن نشر واشنطن 150 سلاحا نوويا في أوروبا

    طالب سياسيون معارضون في بلجيكا الحكومة بتقديم أجوبة، بعد نشر مسودة تقرير للجنة الدفاع والأمن، التابعة للجمعية البرلمانية لحلف شمال الأطلسي (الناتوسر نشر واشنطن 150 سلاحا نوويا في أوروبا دون قصد.

    وكشفت مسودة التقرير تفاصيل حول ستِ قواعد جوية في أوروبا وتركيا، تُخزِنُ الولاياتُ المتحدةُ فيها 150 سلاحا نوويا، خاصة قنابل الجاذبية من طراز "بي 61". تأتي هذه الأنباء وسط مخاوف من سباق تسلح نووي جديد في أوروبا، بعد أن أصبحت معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية، بين موسكو وواشنطن، على حافة الانهيار.

    قال المحلل السياسي الفرنسي، توفيق قويدر شيشي، إن ما قامت به الولايات المتحدة في اوروبا يمثل خرقا للاتفاقيات النووية، وبالتالي فالاتحاد الأوروبي لديه الألية لاتخاذ كافة التدابير القانونية، و قد تستدعي عدة دول خاصة محور باريس برلين السفراء الأمركيين، على وقع  كشف سر الصواريخ النووية الأمريكية في بروكسيل".

      وأوضح  شيشي في حديثه مع برنامج "عالم سبوتنيك"، أن واشنطن أن تفهم أنها إذا ارتكبت حماقة في هذا الموضوع ستكون في مواجهة الاتحاد الأوروبي بأكمله، لافتًا أن أجهزة الاستخبارات الأوروبية ومنها هيئة الاستعلامات الفرنسية هي من كشفت قضية الصواريخ النووية الأمريكية في بروكسيل".

    بحضور الوسيط الأفريقي والأثيوبي... توقيع الاتفاق السياسي بين المجلس العسكري السوداني وقوى الحرية والتغيير

    وقعت قوى إعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري الانتقالي في السودان، بحضور الوسيطين الأفريقي والإثيوبي، على الاتفاق السياسي للمرحلة الانتقالية. وقع الاتفاق نائب رئيس المجلس العسكري وقائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو (حميدتي)، نيابة عن المجلس العسكري، وأحمد ربيع، عضو تجمع المهنيين، عن قوى إعلان الحرية والتغيير.

    وتشمل الوثيقة التي تم الاتفاق حولها هياكل الحكم في السودان خلال الفترة الانتقالية، التي من المقرر أن تستمر 3 سنوات. وأعلن الطرفان في مؤتمر صحفي مشترك، الاتفاق على كافة تفاصيل الوثيقة السياسية الخاصة بهياكل الحكم، فيما تم إرجاء الإعلان على الوثيقة الدستورية إلى ما بعد اجتماعات يوم الجمعة المقبل.

    قال محمد ضياء الدين، عضو قوى "الحرية والتغيير" السودانية، إن " ما تم التوقيع عليه، صباح اليوم، يعتبر اتفاقا بالأحرف الأولى على اتفاق سياسي، يتضمن شكل هياكل المرحلة الانتقالية، وكذلك الإيجابيات التي تمهد الطريق أمام التوقيع على الوثيقة الأهم " الإعلان الدستوري"، والتي تحتوي على مجموعة من الخلافات في وجهات النظر بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير".

    وأكد ضياء في حديثه مع برنامج "عالم سبوتنيك"، أن توقيع اتفاق اليوم لا يعني شيئا، إذا لم يتم التوقيع على وثيقة الإعلان الدستوري الرئيسية، مؤكدًا على وضوح هذا الأمر لكافة الأطراف السودانية وكذلك أطراف الوساطة الإفريقية والأثيوبية.

    رسالة من حفتر إلى إدارة ترمب عبر وفد من مجلس النواب...وست دول تدعو إلى العودة للحل السياسي ووقف القتال في طرابلس

    يعتزم وفد من مجلس النواب الليبي زيارة عمل رسمية إلى واشنطن، نهاية الأسبوع الحالي، في مهمة تتضمن نقل رسالة من قائد الجيش، المشير خليفة حفتر، إلى إدارة الرئيس دونالد ترامب.

    من جهة أخرى دعت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا ومصر والإمارات إلى وقف القتال في محيط العاصمة الليبية طرابلس فورا، معربة في بيان مشترك عن قلقها إزاء استمرار القتال، داعية إلى العودة للعملية السياسية برعاية الأمم المتحدة، ومحذرة من أن الجماعات الإرهابية قد تستفيد من الفراغ السياسي في البلاد.

    في شأن ميداني، أعلن الجيش الوطني أن قوات مدينة مصراته الموالية لحكومة الوفاق، سحبت أسلحتها من محاور القتال جنوب العاصمة طرابلس متجهين لمدينة مصراته. وبحسب بيان للمركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة، سحبت ميليشيات مصراته أسلحتها المخزنة بمدرسة السواني الثانوية إلى الكريمية، ومغادرتهم إلى خارج المحاور عائدين إلى مصراته بعد وصول أنباء على وجود نيّة هجوم للجيش.

    وقال نائب رئيس تحرير بوابة أفريقيا، حسين مفتاح، إن "المتتبع للحالة الليبية يعلم جيدا أن لها أطرافا خارجية وأخرى داخلية"، مشيرا إلى "وجود دور لبعض الدول الكبرى والإقليمية والعربية في حل المسألة والعكس صحيح".

    ويعتقد مفتاح أن "إذا تم إيصال رسالة من قيادة الجيش إلى الرئاسة الأمريكية ستكون واضحة ومحددة وهي أن القوات المسلحة تقود بدور مهم في محاربة الإرهاب ولا يمكن أن تختلف السلطات الأمريكية مع هذا الطرح إن كانت صادقة في محاربة الإرهاب".

    ولفت إلى أن "الموقع الدولي منذ بداية عملية طرابلس في الرابع من أبريل الماضي، أصابه  شيء من الاضطراب وخروج عن المألوف"، موضحا أن "بريطانيا حاولت في مجلس الامن إصدار قرار أو بيان لإيقاف العملية العسكرية لكنها فشل"، مبينا أن "اللافت في الموضوع هو "الاختلاف الغريب في وجهات النظر خاصة لما يعرف بالدول الكبرى".

    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, السودان, الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook