23:22 GMT11 يوليو/ تموز 2020
مباشر

    انطلاق الجولة الـ13 من محادثات أستانا... مهلة إيرانية أخيرة لأوروبا... جولة كوشنر في المنطقة

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    مواضيع الحلقة: انطلاق الجولة الـ 13 من محادثات أستانا حول سوريا؛ وطهران تمنح مهلة أخيرة لأوروبا، و تؤكد على ضرورة أن تتضمن آلية"إنستكس" بيع النفط؛ وكوشنر يصل إسرائيل بعد الأردن ضمن جولة في المنطقة.

    انطلاق الجولة الـ 13 من محادثات أستانا (نور سلطان) حول سوريا

    تنطلق، الخميس، الجولة الـ 13 من محادثات أستانا حول سوريا، في مدينة نور السلطان عاصمة كازاخستان، بحضور وفدي المعارضة والحكومة السورية والدول الضامنة.

    في هذا الصدد، قال أستاذ العلوم السياسية، د. عمار قناة، إن أبز الملفات المعلنة في الجولة الثالثة عشرة من محادثات أستانا، التي تنطلق الخميس، في العاصمة الكازاخية نور السلطان، هو ملف اللجنة الدستورية الذي يشهد بعض التعقيدات، معربا عن أمله أن تتوصل المحادثات لتشكل عمل اللجنة الدستورية.

    وأشار إلى أن من أبرز الملفات أيضا "والتي بدأ تفعيلها هي عملية تبادل الأسرى"، لافتا إلى أنه "طرأت ملفات جديدة أو قديمة بدون حلول مثل ملف إدلب وملف شرق الفرات والمنطقة الأمنة التي يتفاوض عليها الجانب التركي والأمريكي في ظل التصعيد المتبادل بينهما".

    طهران تمنح مهلة أخيرة لأوروبا، و تؤكد على ضرورة أن تتضمن آلية "إنستكس" بيع النفط

    قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إن بلاده ستواصل خفض التزاماتها بالاتفاق النووي الإيراني، حال لم يقم الأوروبيون بحمايتها من العقوبات الأمريكية.

    وأكد ظريف، أنه "في حال نفذت أوروبا التزاماتها بشأن بيع طهران لنفطها والحصول على العائدات، فإنه يمكن لطهران تجاوز بقية تعهدات أوروبا في هذه المرحلة".

    وقال الدبلوماسي الإيراني السابق سيد هادي أفقهي، إن المرحلة الثالثة من تقليص التزامات إيران بالاتفاق النووي قد تتضمن تخصيب اليورانيوم لأكثر من أربعة ونصف بالمئة فضلا عن تفعيل منشأة "فوردو" النووية القريبة من مدينة قم والتي يمكن تخصيب اليورانيوم بها إلى أكثر من 20 بالمئة. 

    وأكد أفقهي أن اعلان الخارجية الإيرانية عن إمكانية  التجاوز عن تعهدات أوروبا مؤقتا حال تنفيذ أوروبا التزاماتها بشأن بيع طهران لنفطها لايعبر تراجع موقف إيران وإنما لإعطاء فرصة أخيرة ونهائية قبل الدخول إلى المرحلة الثالثة من تقليص إيران لالتزاماتها.

    وأشار إلى أن ايران تخفف الأن من مطالبها لأوروبا بالتمسك بأحد عشر التزاما بموجب الاتفاق وقلصتها إلى ثلاث نقاط إذا كانت ترغب في إخراج الاتفاق من غرفة الانعاش وهي شراء النفط، واسترجاع أموال بيع النفط عن طريق المنصة المالية انستيكس والسماح بالتبادل المصرفي، وتأمين النقل لناقلات النفط وانسيابية صادرات النفط الإيراني.

    وعبر افقهي عن اعتقادة بأن أوروبا لن تجاري واشنطن في موقفها من العقوبات على وزير الخارجية، مؤكدا في الوقت ذاته على أن ظريف هو رأس الدبلوماسية الإيرانية، ولن تتمكن الولايات المتحدة بأي حال من التفاوض مع إيران عبر قناة أخرى.

    كوشنر يصل إسرائيل بعد الأردن ضمن جولة في المنطقة

    وصل مستشار الرئيس الأمريكي، جاريد كوشنر، إلى إسرائيل، ضمن جولة يجريها في المنطقة، استعدادا لنشر تفاصيل ما بات يعرف بـ "صفقة القرن".

    وذكرت "القناة 13" الإسرائيلية، أن "كوشنر وصل إلى إسرائيل قادما من الأردن في زيارة تستغرق ساعات عدة، يلتقي خلالها رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامن نتنياهو، في إطار جولة في المنطقة تحضيرا لنشر تفاصيل الخطة الأمريكية لحل الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي".

    وقال الدكتور، عبد المهدي مطاوع، المتخصص في الشأن الفلسطيني إن "الهدف الرئيسي لجولة، جاريد كوشنر، في المنطقة هو جس النبض لتحديد متي وماذا يعلن من الصفقة، خاصة أن إدارة ،ترامب، في مرحلة ما قبل الانتخابات، مضيفا أن الهدف من الصفقة هو أعمق من الشق الاقتصادي وهناك أيضا الشق الأمني الذي لم يتم الحديث عنه.

    وأوضح مطاوع أن هذه الخطة لن تصل لدولة فلسطينية وإنما حكم ذاتي، وهذا ما يتوافق مع فكر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، معربا عن اعتقاده أنه ربما يتم الإعلان عن صفقة القرن قبل الانتخابات الإسرائيلية حتي يظهر، بنيامين نتنياهو، بأنه الرجل القوي في اليمين واليسار، الذي يستطيع أن يضيف تعديلات علي هذه الصفقة لعلاقته بترامب.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook