Widgets Magazine
14:56 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    عالم سبوتنيك

    ناقلة النفط الإيرانية تغادر جبل طارق...ترامب يرجح الكشف عن "صفقة القرن"...وخلافات في السودان

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    1 0 0
    تابعنا عبر

    ناقلة النفط الإيرانية تغادر جبل طارق "في طريقها إلى اليونان"...

    غادرت ناقلة النفط الإيرانية التي كانت محور أزمة بين طهران والغرب جبل طارق وذلك بعد ساعات من رفض حكومتها طلبا أميركيا باحتجازها لفترة أطول.

    و أظهرت بيانات ريفينيتيف لتعقب السفن أن الناقلة غيرت وجهتها إلى مدينة كالاماتا اليونانية.

    من جانبها، هددت إيران باحتجاز السفن الأمريكية في مضيق هرمز إذا أقدمت واشنطن على توقيف ناقلتها مجددا.

    قال الكاتب والمحلل السياسي الدكتور عماد أبشانس إن إيران لم تقدم أي ضمانات للجهات القضائية أو السياسية البريطانية حتى يتم الإفراج عن الناقلة الإيرانية التي كانت محتجزة في جبل طارق، قبل أن تغادر إلى السواحل اليونانية اليوم، وألمح في الوقت نفسه إلى إمكانية الإفراج عن الناقلة البريطانية المحتجزة لدى طهران بعد أن تدفع غرامة مالية..

    وأضاف

    طهران، بعثت فقط برسالة إلى بريطانيا مفادها أن السفينة مقصدها ليس مكانا يقع ضمن العقوبات الأروبية، وأن طهران غير ملزمة أصلا بتنفيذ العقوبات الأوربية.

    وفي السودان.. خلافات  قوى الحرية والتغيير تؤجل تشكيل المجلس السيادي...

    أعلن المتحدث باسم المجلس العسكري في السودان، الفريق الركن شمس الدين الكباشي، الاثنين، أنه تم إرجاء تشكيل المجلس السيادي لمدة 48 ساعة بناء على طلب قوى الحرية والتغيير حتى تتمكن من التوصل لتوافق بين مكوناتها على قائمة مرشحيها للمجلس.

    في هذا الصدد، قال د. محمد كباشي عضو تجمع القوى المدنية السودانية، إن هناك عده معايير يتم على أساسها اختيار أعضاء المجلس السياد، مشيرا إلى أن المعيار الأساسي جغرافي بنى على فكرة أقاليم السودان  وهي  5 أقاليم .

    ولفت إلى أن هناك تحفظ ظهر على مرشح تجمع المهنيين لأن الاختيار يتم من خلال المكتب القيادي لقوى الحرية والتغيير لذلك أصبح هناك خلاف لمن يملأ هذا المقعد.

    وأكد

    كباشي أنه خلال 48 ساعة سيتم حسم المقعد الذي يخص منطقة غرب السودان من الناحية الجغرافية.

    ترامب يرجح الكشف عن "صفقة القرن" بعد الانتخابات الإسرائيلية...

    رجح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الإعلان عن "صفقة القرن" التي صاغها مستشار البيت الأبيض جاريد كوشنر، بعد الانتخابات الإسرائيلية التي تجري في 17 سبتمبر المقبل.

    وكان جاريد كوشنر مستشار البيت الأبيض، ومهندس الصفقة قال إن ترامب مستعد للتواصل مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس "في الوقت المناسب".

    وفي هذا الإطار، يقول أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية رائد المصري، إن الخطة التي اشتغل عليها الصقور اليمينيين الجدد في الإدارة الأمريكية، وحرصهم على تمريرها عبر جاريد كوشتر، قد سقطت في

    المنطقة، وبالتالي لا يمكن التعويل عليها على مستوى الانتخابات الامريكية أو الانتخابات الإسرائيلية.

    وأعرب عن اعتقاده أنهم يبحثون عن سيناريو آخر، لتمرير الانتخابات الأولية لنتنياهو الذي يتخبط في سياساته الداخلية، بمعنى أن هذه الصيغة الأخيرة التي استخدمها ترامب حولة صفقة القرن، قد اصطدمت بجدار

    المقاومة الفلسطينية، والشعوب العربية والإسلامية".

    انظر أيضا:

    سياسي: تحريك ملف "البوليساريو" للضغط على المغرب بشأن صفقة القرن غير مستبعد
    الجبهة الشعبية تدعو إلى انتفاضة شاملة لمواجهة "صفقة القرن"
    الكلمات الدلالية:
    صفقة القرن, أمريكا, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik