Widgets Magazine
23:12 19 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    عالم سبوتنيك

    السعودية تؤكد تورط إيران في هجوم أرامكو...الإمارات تنضم إلى تحالف أمن الملاحة في الخليج

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مواضيع الحلقة: وزارة الدفاع السعودية تعرض صورا وبيانات وتؤكد تورط إيران في هجوم أرامكو، وغوتيريش يعلن اتفاق تشكيل لجنة الدستور السورية.. ومجلس الأمن يصوت على قرار بشأن إدلب، وبعد إعلان الرياض... الإمارات تنضم إلى التحالف الدولي لأمن الملاحة في الخليج..

    وزارة الدفاع السعودية تعرض صورا وبيانات وتؤكد على تورط إيران في هجوم أرامكو

    عرضت وزارة الدفاع السعودية صوراً وفيديوهات لأسلحة قالت إنها استخدمت في الهجمات على معملي «أرامكو» في خريص وبقيق السبت الماضي، مؤكدة تورط إيران في تلك الاعتداءات.

    وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع السعودية، تركي المالكي، خلال مؤتمر صحفي، إن الهجوم على "أرامكو" جاء من الشمال وليس اليمن، نافيا رواية المتحدث باسم أنصار الله الذي قال إن عملية استهداف "أرامكو"، جاءت "بعد رصدٍ دقيق، واستخدمت فيه طائرات مسيرة نفاثة تمتلك رؤوسا انشطارية.

    وأضاف المالكي أن الأسلحة المستخدمة في الهجوم على "أرامكو، هي طائرات مسيرة إيرانية الصنع من طراز (دلتا-ونغ) وبقايا صواريخ. وأكد أن 4 صواريخ استهدفت معمل خريص وانطلقت من الشمال إلى الجنوب لمسافة 700 كم.

    وتعليقا على هذا الموضوع قال المحلل السياسي، عبد الرحمن المرشد، إن "المملكة العربية السعودية ذات سياسة متوازنة ولا تطلق التهم جزافا وتريد أن يكون المجتمع الدولي على علم واطلاع بما يجري".

    وأوضح أنه "لذلك بادرت الرياض بتشكيل لجنة دولية تضم العديد من الدول ذات الخبرة في مجال الأسلحة للتأكد من مصدر الهجوم علي المنشآت النفطية التابعة لأرامكو".

    واستبعد المرشد "مواجهة إيران عن طريق ضربها عسكريا"، مرجحا "سيناريو تشديد العقوبات الاقتصادية علي إيران وتحديدا تصفير النفط الإيراني"، مضيفا أن "طهران تقوم بمثل هذه الهجمات للفرار من الضغوط الاقتصادية إلا أنه مع التطورات الأخيرة ورد الفعل الدولي علي هجمات "أرامكو" قد تغير إيران من سياستها".

    غوتيريش يعلن اتفاق تشكيل لجنة الدستور السورية.. ومجلس الأمن يصوت على قرار بشأن إدلب

    أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، توصل الأطراف السورية إلى "اتفاق" على تشكيل لجنة لإعداد دستور جديد للبلاد، معتبرا ذلك مدخلا أساسيا للعملية السياسية لحل النزاع. وقال غوتيريش خلال مؤتمر صحفي، إن المبعوث الأممي، غير بيدرسن، يضع اللمسات النهائية مع الأطراف في ما يتعلق بالاختصاصات.

    وتعمل الأمم المتحدة منذ أشهر عديدة على تشكيل هذه اللجنة، التي يجب أن تتألف من 150 عضوا، 50 منهم تختارهم الحكومة السورية، و50 تختارهم المعارضة، و50 يختارهم المبعوث الخاص للأمم المتحدة. ولم يتم الاتفاق بعدُ على الأسماء في اللائحة الثالثة، التي تثير خلافات بين دمشق والأمم المتحدة، إلا أن دبلوماسيين أفادوا أن الخلاف بين الطرفين تقلص خلال الصيف إلى اسم واحد فقط على هذه اللائحة.

    نائب سوري: الجيش السوري يمكن أن يصل إلى آخر نقطة من الجغرافيا السورية

    قال عضو مجلس الشعب السوري النائب ساجى طعمة، إن "موقف الأمم المتحدة من سوريا لم يكن موضوعيا منذ بداية الحرب وكانت دائما تميل باتجاه المعارضة  لكننا نثق بحلفائنا ولسنا قلقين على أي قرار يتخذ في الأمم المتحدة".

    وأضاف: "نأمل أن تحل مشكلة إدلب سلميا ويخرج الإرهابيون بدون دماء من جيشنا أو المواطنين الآمنين في إدلب".

    وأوضح أنه في حالة عدم وجود حل السياسي "سيكون الحل قطعا عسكريا"، مؤكدا أن "الجيش العربي السوري لا مشكلة أمامه في الحل العسكري في أي منطقة وإن كانت تركيا تهدد بأن الجيش لا يمكن أن يتقدم لمناطق بعينها وردنا هو أن الجيش يمكن أن يصل إلى آخر نقطة من الجغرافيا السورية".

    بعد إعلان الرياض... الإمارات تنضم إلى التحالف الدولي لأمن الملاحة في الخليج

    أعلنت الإمارات انضمامها إلى التحالف الدولي لأمن الملاحة وسلامة الممرات البحرية، التي دعت إليه واشنطن بعد الحوادث المتكررة التي شهدتها مياه الخليج في الأشهر الماضية.

    وقال مدير إدارة التعاون الأمني في وزارة الخارجية، سالم الزعابي، إن انضمام الإمارات لهذا التحالف الدولي يهدف إلى مساندة الجهود الإقليمية والدولية لمواجهة تهديدات الملاحة البحرية والتجارة العالمية وضمان أمن الطاقة العالمي واستمرار تدفق إمدادات الطاقة للاقتصاد العالمي والإسهام في حفظ السلم والأمن الدوليين.

    وكانت السعودية أعلنت في وقت سابق قرارها الانضمام للتحالف. ومن المقرر أن تغطي منطقة عمليات التحالف في الخليج مضيق هرمز وباب المندب وبحر عمان والخليج العربي.

    قال الكاتب والمحلل السياسي الإماراتي، أحمد السياف إن "المصالح الأمريكية ستكون حاضرة بالتأكيد في التحالف الدولي لحماية الملاحة في الخليج"، مشيرا إلى أن "للحروب سماسرة ومهندسين".

    وأكد أن "الدول التي تطلب الولايات المتحدة بالتواجد لا تطلب الحماية ولكن تطالب بأن تأخذ امريكا وأوروبا دورها الطبيعي في حماية اقتصاد العالم  الذي يمر في هذه المنطقة الحيوية لأن المتضرر الأكبر من الحروب التي تنشب في هذه المنطقة ستكون الولايات المتحدة لذا فإن المسألة تتجاوز الربح والتكسب في هذه المعركة".

     

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik