15:35 GMT27 فبراير/ شباط 2020
مباشر

    انسحاب قوات "قسد" من رأس العين... ومبادرة إيران للسلام في مضيق هرمز

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    مواضيع حلقة اليوم: الجيش التركي يدخل مدينة رأس العين بعد انسحاب قوات "قسد" منها، وإيران تعرض مبادرتها للسلام في مضيق هرمز على دول المنطقة، والحكومة السودانية و"الجبهة الثورية" توقعان وثيقة الإعلان السياسي.

    الجيش التركي يدخل مدينة رأس العين بعد انسحاب قوات "قسد" منها

    ذكرت وسائل الإعلام السورية الرسمية، أن الجيش التركي والمقاتلين المتحالفين معه، سيطروا، على مدينة رأس العين بعد انسحاب  قوات سوريا الديمقراطية منها.

    وقالت قوات "قسد" أنها سحبت كل مقاتليها من مدينة رأس العين الحدودية في إطار الاتفاق الذي توسطت فيه الولايات المتحدة للانسحاب من ”منطقة آمنة“ تسعى تركيا لإقامتها على حدودها مع سوريا.

    وقال المتخصص في الشأن التركي دانيال عبد الفتاح إن انسحاب "قسد"،  يعتبر مهما وتنفيذا للاتفاق بين أمريكا وتركيا، الذي يقضي بانسحاب المسلحين الأكراد من رأس العين وتل أبيض.

    ونوه إلى أن سيطرة القوات التركية على رأس العين يعني تنفيذ الجزء الأساسي من الاتفاق وأن تركيا حققت هدفها من العملية وينزع فتيل الهجوم علي شمال سوريا.

    وأكد أن موضوع "داعش" (تنظيم إرهابي محظور في روسيا) هو ورقة مهمة يمكن أن يشكل مرحلة جديدة من الحرب حيث تريد قوى معينة أن  تستخدم تنظيم "داعش" والارهابيين عامة والتلويح بهروبهم من السجون.

    وقال  إن ما يحدث في الواقع هو  قيام قوى معينة بتهريب الإرهابيين من السجون  لتنفيذ مصالحها من خلال  اللاعبين الأساسين أو لاعبين جدد يدخلون على الساحة السورية.   

    إيران تعرض مبادرتها للسلام في مضيق هرمز على دول المنطقة

    أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي، أن طهران أرسلت مبادرتها للسلام في مضيق هرمز إلى زعماء الدول المعنية، معربا عن أمله في تأييد المبادرة و الانضمامهم إليها.

    وأشار موسوي إلى وجود زيارات متبادلة بين المسؤولين الإيرانيين والإماراتيين، معربا عن أمله أن تساهم هذه الزيارات في الحد من التوتر بين البلدين.

    في هذا السياق، قال رئيس المنتدى العربي لتحليل السياسات الإيرانية، د. محمد  محسن أبو النور، إن هدف  إيران من مبادرتها لتحقيق السلام في مضيق هرمز،  أن تتخلص من السياسية الأمريكية التي تستهدف تهميش دورها في المنطقة بحكم انها الدولة الوحيدة المشرفة استخباراتيا وسياسا وعسكريا على مضيق هرمز.

    وأضاف أنه ليس من المنطقي أن تتشكل تحالفات بالمنطقة ليس من بينها إيران، مشيرا إلى أن المبادرة تهدف أيضا  لتوصيل رسالة للمجتمع الدولي  مفادها أن  إيران لسيت مهمشة وإنها لاتزال موجودة في قلب الأحداث، لذا قد طرحت وزارة الخارجية المبادرة رسميا اليوم و أرسلتها للدول المعنية.

    الحكومة السودانية و"الجبهة الثورية" توقعان وثيقة الإعلان السياسي

    يوقع وفدا الحكومة السودانية و"الجبهة الثورية" على وثيقة إعلان سياسي خلال مفاوضاتهما، الاثنين، في جوبا، عاصمة جمهورية جنوب السودان.

    وتأتي هذه الخطوة بعد 3 أيام من توقيع وفدي الحكومة السودانية و"الحركة الشعبية شمال" المتمردة على إعلان مبادئ وخارطة طريق للتفاوض بينهما.

    قال الكاتب والمحلل السياسي عوض الله نواي إن إعلان المبادئ يشمل "وقف دائم لإطلاق النار بين الحركات التي تنضوى تحت مظلة الجبهة الثورية والحكومة السودانية"، لافتا إلى أن هناك مسارات تم الاتفاق عليها وهي مسار سياسي يتعلق بكيفة مشاركة قيادات الجبهة في الحكومة ومجلس القيادة والمجلس التشريعي وربما الولايات، والمسار الثاني هو الترتيبات الأمنية.

    وأشار إلى أن هذ ه الحركات لها قوات عسكرية تحتاج إلى ترتيبات أمنية وقد تم رفع الجولة الأولى من المفاوضات بعد توقيع الاتفاق ومن المنتظر أن تستأنف المفاوضات بعد عشرة أيام حتى يتم التشاور بين الجبهة الثورية ومكوناتها على الأرض.

     وأكد نواي أن اتفاق اليوم ينقل الجماعات المسلحة من جماعات تحمل السلاح إلى شركاء في الحكم و"سوف يتخلوا عن السلاح وينتقلوا إلى مرحلة جديدة في بناء الدولة السودانية".

    تابعوا المزيد على "عالم سبوتنيك"...

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook