16:44 19 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر

    تشكيل خلايا أزمة لضبط الأمن في المحافظات العراقية..تهديد فرنسي لإيران

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    المواضيع: الجيش العراقي يعلن تشكيل خلايا أزمة لضبط الأمن في المحافظات، وفرنسا تهدد إيران بتفعيل آلية فض النزاع المنصوص عليها بالاتفاق النووي، وأنقرة وحكومة الوفاق الليبية توقعان مذكرتي تفاهم بشأن الأمن والحقوق البحرية.

    الجيش العراقي يعلن تشكيل خلايا أزمة لضبط الأمن في المحافظات

    أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق، الخميس، عن تشكيل خلايا أزمة برئاسة المحافظين، لضبط الأمن وفرض القانون في المحافظات العراقية التي تشهد احتجاجات متواصلة ضد تردي الأوضاع الاقتصادية والفساد.

    وأضاف البيان أنه بحسب توجيهات رئيس مجلس الوزراء، تقرر تكليف بعض القيادات العسكرية ليكونوا أعضاء في خلية الأزمة لتتولى القيادة والسيطرة على كافة الأجهزة الأمنية والعسكرية في المحافظة ولمساعدة المحافظين في أداء مهامهم".

    وقال النائب عن محافظة البصرة، عبد الأمير المياحي، إن "خلية الأزمة تم تشكيلها من القائد العام للقوات المسلحة، وقد وصلت القيادات العسكرية إلى محافظة البصرة وانتشرت في كل مرافق المدينة، مؤكدا أن هناك تعديلا وزاريا قريبا للوزارات التي أخفقت وكان أداؤها سيئا  .

    وأضاف أنه ستكون هناك إجراءات صارمة لكل من يتعدى علي الممتلكات العامة والخاصة وقطع الطرقات، كما ستكون مهمة هذه القوات الحفاظ علي المتظاهرين السلميين المتواجدين في ساحات التظاهر .

    وأكد المياحي، أن التنسيق عالي جدا بين المحافظات والشرطة والعمليات من جهة وبين القيادات العسكرية من جهة أخرى، لأن هذه الإجراءات تهدف لتعزيز القوات المتواجدة في جميع المحافظات ضد من يخترقون التظاهرات بغرض حرفها عن مسارها من تظاهرات سلمية إلى تظاهرات دموية.

    فرنسا تهدد إيران بتفعيل آلية فض النزاع المنصوص عليها بالاتفاق النووي

    قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان إن باريس تبحث بجدية تفعيل آلية فض النزاع المنصوص عليها في الاتفاق النووي مع إيران والتي قد تؤدي إلى توقيع عقوبات دولية.

    واعتبر أن "الجهود لوقف التصعيد التي قامت بها باريس، وقادها رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون عدة مرات، لم تؤدِ إلى نتيجة لأسباب عديدة".

    وتأتي هذه التهديدات الفرنسية بعد تكرار طهران تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي المبرم عام 2015، بعد انسحاب واشنطن وفشل أوروبا في تخفيف العقوبات الأمريكية على طهران.

    في هذا الصدد، قال الكاتب والمحلل السياسي، هلال العبيدي، إن "التهديد الفرنسي لإيران، والتي تعتبر الرائدة في المحافظة علي الاتفاق النووي، يعطي انطباعا بأن الاتفاق في طريقه إلي الانهيار والتشظي، مضيفا أن هناك شبه اتفاق تام الآن بين الموقفين الأمريكي والفرنسي تجاه طهران بالرغم من أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كان يحاول زعزعة واشنطن عن مواقفها المتشددة ضد طهران .

    وأوضح ،العبيدي، أن التهديد بتفعيل آلية فض النزاع المنصوص عليها بالاتفاق النووي يشمل ست خطوات تبدأ باجتماعات الدول الموقعة، ثم إحالة القضية إلي وزراء الخارجية انتهاء بإصدار قرار أممي بإعادة جميع العقوبات التي نصت عليها قبل التوقيع علي هذا الاتفاق.

    أنقرة و حكومة الوفاق الليبية توقعان مذكرتي تفاهم بشان الأمن والحقوق البحرية

    أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل جنديين تركيين جراء هجوم صاروخي تعرضت له قاعدة عسكرية في بلدة أقجة قلعة جنوبي البلاد، عند الحدود مع سوريا.

    وذكرت الوزارة أن الهجوم وقع، أمس الأربعاء، واستهدف قاعدة تركية على الجانب الآخر من بلدة تل الأبيض السورية.

    وأضافت الوزارة في بيان لها أن القوات التركية فتحت على الفور النيران نحو مصدر الهجوم، واستمرت العمليات في المنطقة.

    وقال ماجد عزام الكاتب والمحلل السياسي التركي، إن مذكرات التفاهم التي وقعت بين حكومة الوفاق الليبيبة المعترف بها وأنقرة ليس جديدا فضلا عن أنه ينسجم مع الموقف الدولي من الحكومة الليبية ضد أي محاولة انقلابية غير شرعية بعيدا عن إرادة الشعب الليبي، على حد قوله.

    وأشار إلى أن الأمر ليس مرتبطا بتوقيت حظر الطيران فوق طرابلس وإنما هو تعبير عن دعم الدولة الليبية، كرد فعل على خطوات من دول أخرى لتسليح أجسام غير شرعية في ليبيا.

    من جانبه، قال المحلل السياسي الليببي، عبد الستار حتيتة، إن تركيا تستند على الحكومة الهشة في طرابلس لموضع قدم اقتصادي وعسكري في ليبيا، مشيرا إلى أن مذكرة التفاهم ستبقى مذكرة تفاهم ولن ترقى لاتفاق حقيقي بين البلدين لأن دون ذلك خطوات تشريعية لن يكتب لها النجاح.

    وأشار حتيتة إلى أن الخطوة دعم معنوي ليس أكثر بعد الموقف الحرج عسكريا الذي تتعرض له حكومة الوفاق.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik