12:10 GMT04 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر

    العراق يدعو للحوار مع تركيا... وزير بحكومة هادي يتهم دولا في التحالف العربي بالسعي لتجزئة اليمن

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    الموضوعات: العراق يؤكد التزامه بالحوار لحل النقاط الخلافية مع تركيا بما فيها ملف «حزب العمال الكردستاني»، واستقالة وزير بالحكومة اليمنية احتجاجا على ما أسماه سعي دول بالتحالف العربي لتجزئة اليمن، والاتحاد التونسي للشغل يدعو لإضراب عام في مدينة تطاوين رفضا لاستخدام العنف ضد المحتجين.

    العراق يؤكد التزامه بالحوار لحل النقاط الخلافية مع تركيا بما فيها ملف «حزب العمال الكردستاني»

    قال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقي، أحمد الصحاف، أن وثيقة الاحتجاج التي سلمتها بغداد لأنقرة للتنديد بعملياتها العسكرية شمال العراق، أكدت على ضرورة الاحتكام إلى القوانين والأعراف الدبلوماسية الدولية.

    وشدد على ضرورة  احتكام الجانبين العراقي والتركي إلى  للحوار واستدامة التنسيق لتكريس العلاقات التاريخية بين البلدين، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن التحديات لا يمكن أن تواجه بأعمال عسكرية أحادية الجانب.

    قال النائب عن تيار الحكمة العراق حسن فدعم، إن "التوغل التركي داخل الأراض العراقية واستخدام الأجواء العراقية بدون إجازة أوموافقة الحكومة عمل مستنكر، نافيا التقارير التي تتحدث عن تنسيق استخباراتي مع أنقرة بشأن العملية العسكرية شمال العراق. 

    وأضاف أن بغداد "ترفض وجود أي عناصر تهدد دول الجوار سواء حزب العمال الكردستاني أو أي طرف آخر، لكن كان يجب على الجانب التركي أن يعطي الحكومة العراقية فرصة، حتى تتمكن من منع الجماعات المسلحة والمعارضة من التعدي أو الاضرار بدول الجوار.  

    استقالة وزير بالحكومة اليمنية احتجاجا على ما أسماه سعي دول بالتحالف العربي لتجزئة اليمن

    قدم محمد الميتمي، وزير الصناعة بحكومة عبد ربه منصور هادي، استقالته، واتهم دولا بالتحالف العربي بالسعي وراء تجزئة اليمن ودعم وتسليح جماعات تسعى لزعزعة أمن الوطن.

    وأضاف: "هناك دول تمول وتسلح وتدرب أطرافا ومليشيات محلية لإسقاط الشرعية والدولة وتعمل على تمزيق اليمن واستقطاع أراضيه وجزره. 

    وجاءت استقالة وزير الصناعة اليمني، على خلفية سيطرة قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، على جزيرة سقطرى الاستراتيجية، وإعلان الإدارة الذاتية عليها.

    في هذا الصدد، قال الكاتب الصحفي عبد الحفيظ الحطامي، إن "تصريح وزير الصناعة المستقيل كان مفاجئا للكثيرين في الجانب الحكومى خاصة أن العديد من النواب تحدثوا مع رئيس المجلس لإصدار بيان قوي لإدانة ما حدث في سقطرى لكنه رفض.

    وأوضح الكاتب أن "هناك تآكل فيما يتعلق بالمواقف من التحالف، يقابلة تآكل في مربع السلطة الشرعية التي فرطت بالكثير في عدن والبنك المركزي وأبين وأخيرا سقطرى، وذلك في إطار الاستسلام للسعودية، مشيرا إلى أن البيانات الحكومية الخجولة تطالب السعودية بالتدخل لكنها لم تتدخل حتى هذه اللحظة.

     وحول خيارات الحكومة، قال الحطامي إن الرئيس اليمني عبد ر به منصور هادي لدية بعض الأورواق للتقدم بشكوي لمجلس الأمن بخصوص لإدانة تحركات المجلس الانتقالي في سقطرى، وأن يعلن التخلي عما يسمى بدعم الإمارات في التحالف العربي. 

    الاتحاد التونسي للشغل يدعو لإضراب عام في مدينة تطاوين رفضا لاستخدام العنف ضد المحتجين.

    دعا الاتحاد العام للشغل في تونس إلى إضراب عام في مدينة تطاوين الغنية بالنفط، الاثنين، وذلك رفضا استعمال العنف المفرط وغير المبرر" ضد المحتجين" المطالبين بتوفير وظائف لهم. 

    وأعلن المحتجون منذ أسابيع اعتصاما في مناطق من الولاية وأغلقوا الطريق أمام الشاحنات التابعة للشركات التي تعمل في مجال النفط والغاز، فيما وصفت السلطات المحلية الاعتصام بأنه غير قانوني.

    وقال القيادي بالتيار الشعبي في تونس، محسن النابتي أن "الحكومة لا تملك قراراتها وقد تم التفريط في القرار التونسي لصالح صندوق النقد ولا تستطيع الحكومة الوفاء بتعهداتها،  لكنها تضطر أمام الاحتجاجات إلى منح وعود لايمكنها الالتزام بها. 

    وأكد النابتي أن "الاتحاد التونسي للشغل والأحزاب الوطنية تدعم هذه الاحتجاجات، حيث أن قوة العمل في تونس المتمثلة في شبابها لديها مئات الالاف من العاطلين عن العمل من الخريجين، ما قد يتسبب بانفجارات اجتماعية إذا استمر أداء الحكومة في هذه الارتجالية، على حد قوله. 

    تابع المزيد على «عالم سبوتنيك»…

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook