10:03 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر

    فصائل مسلحة تعلن "هدنة مشروطة" لوقف الهجمات على القوات الأمريكية في العراق

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    الموضوعات: فصائل عراقية تتفق على "هدنة مشروطة" لوقف الهجمات على القوات الأمريكية؛ حمدوك يقول إن بقاء السودان في قائمة الدول الراعية للإرهاب يشل اقتصاده.

    فصائل عراقية تتفق على "هدنة مشروطة" لوقف الهجمات على القوات الأمريكية

    أكدت "كتائب حزب الله"، أن "الفصائل العراقية وافقت على "هدنة مشروطة" في الهجمات على القوات الأمريكية، لكنها ستستخدم كل الأسلحة المتاحة لها إذا بقيت تلك القوات.

    وقال المتحدث باسم "كتائب حزب الله" محمد محيي، إن الفصائل العراقية ستعلق الهجمات الصاروخية على أهداف أمريكية لإتاحة الوقت للحكومة العراقية لطرح جدول زمني لانسحاب القوات الأمريكية من العراق.

    وهدد "باستخدام كل الأسلحة المتاحة" إذا لم يحترم الأمريكيون قرار مجلس النواب الذي يطلب منهم سحب قواتهم من العراق.

    في هذا السياق، قال المحلل السياسي العراقي، علي الشيخلي:

    "إن الهدنة التي قدمتها الفصائل المسلحة هي نوع من المراوغة من أجل كسب المزيد من الوقت، كما تعكس مخاوفها من ضربة عسكرية محتملة للانتقام من هجمات الفصائل التي استهدفت السفارة الأمريكية وبعض المواقع العسكرية التابعة للتحالف".

     ولم يستبعد الشيخلي، أن تحدث مواجهة بين القوات الأمريكية والفصائل المسلحة، لافتا إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد يقوم بعمل عسكري من أجل كسب المزيد من التأييد في الداخل الأمريكي لانتخابه مجددا.

    حمدوك يقول إن بقاء السودان في قائمة الدول الراعية للإرهاب يشل اقتصاده

    اعتبر رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، أن الولايات المتحدة تمثل تهديدا لمسار الانتقال الديموقراطي في السودان، من خلال إبقائها على البلد الأفريقي، ضمن قائمة الدول الراعية للإرهاب.

    وفي مقابلة مع صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية، قال حمدوك إن العقوبات تشل اقتصاد السودان الذي يعاني من أزمات اقتصادية.

    وأشار رئيس الوزراء السوداني إلى عدم وجود ضمان لاستمرار الديموقراطية في السودان حتى الانتخابات المقررة في 2022.

    ونفى حمدوك ما يُشاع عن تطبيع مرتقب للعلاقات بين السودان وإسرائيل مقابل شطبه من قائمة الإرهاب، مؤكدا أن الخرطوم ترغب في أن "يتم التعامل مع المسارين بشكل منفصل".

    في هذا الصدد، قال المحلل السياسي السوداني، ضياء الدين بلال:

    "إن تصريحات رئيس الوزراء السوداني تدل على حالة إحباط حادة وخيبة أمل، حيث كان هناك رهانا كبيرا على الولايات المتحدة والمجتمع الدولي بأنه سيتم توفير الكثير من الدعم للحكومة الانتقالية لتتجاوز الكثير من الصعاب خاصة الاقتصادية إلا أنه لم يتم دعم التجربة الانتقالية في السودان".

    وتابع "أن حمدوك بتصريحاته الأخيرة لم يعد يعول كثيرا علي الدعم الأمريكي خاصة فيما يتعلق برفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب .

    القاهرة تستضيف مباحثات ليبية حول المسار الدستوري

    تُعقد في العاصمة المصرية القاهرة، منذ السبت 10 أكتوبر/ تشرين الثاني وعلى مدار ثلاثة أيام، اجتماعات بين أعضاء من البرلمان الليبي والمجلس الأعلى للدولة وأعضاء من الهيئة التأسيسية للدستور.

    ويناقش المجتمعون العديد من النقاط على رأسها الخلاف بشأن مسودة مشروع الدستور، وقانون الاستفتاء المرتبط بها تباعا، خاصة أن بعض الأطراف تطالب بضرورة تعديل المسودة، وأخرى تطالب بتشكيل هيئة جديدة مختصة لكتابة مسودة الدستور.

    ومن المفترض أن تعلن الأطراف المجتمعة عن توصيات ترفع للحوار الليبي الذي يعقد في تونس الشهر المقبل.

    في هذا الصدد، قال عضو مجلس النواب الليبي، د.جاب الله الشيباني:

    "إن هناك إشكاليات كثيرة في الدستور وقانون الانتخابات ومن المنتظر أن يتم ايجاد حلول لها من خلال هذه الاجتماعات والمشاورات لمعرفة الاشكاليات التي حالت دون الاستفتاء على الدستور".

    وأوضح أن كل هذه المسارات والمشاورات غير قادرة على اتخاذ قرارات إنما تحاول أن تقدم حلول ومقترحات، مشيرا إلى أن الكثير من الفاعلين على الأرض يرفضون هذه المشاورات الأمر الذي قد يؤدي لإفشالها.

    تابع المزيد على "عالم سبوتنيك"...

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook