12:53 GMT28 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    اللجنة العسكرية الليبية المشتركة تجتمع في البلاد للمرة الأولى والسودان يستأنف محادثات سد النهضة

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ناقشت حلقة "عالم سبوتنيك" عدة ملفات منها انطلاق محادثات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة 5+5 للمرة الأولى داخل البلاد، وإعلان السودان استئناف محادثات سد النهضة ويطالب بآلية جديدة في ‏المفاوضات، بالإضافة إلى إعلان نتائج الاستفتاء على تعديل الدستور الجزائري الجديد اليوم.

    انطلاق محادثات اللجنة العسكرية الليبية المشتركة 5+5 للمرة الأولى داخل البلاد

    تعقد اللجنة العسكرية الليبية المشتركة اجتماعا داخل البلاد برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ووصل وفد الجيش الليبي إلى مقر اجتماع لجنة 5+5 في مدينة غدامس والمقرر أن يستمر حتى الأربعاء.

    يبحث المشاركون في اجتماع غدامس تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الدائم، وإنشاء لجان فرعية، وآليات المراقبة والتحقق من التهدئة.

    وفي حديثه لـ "سبوتنيك"، قال المستشار القانوني والباحث الأكاديمي الليبي رمزي رميح إن "هذا الاجتماع هو الأول من نوعه على أرض ليبية ويحظى بأهمية كبيرة حيث يبحث 12 نقطة من مخرجات جنيف من بينها الاتفاق على تشكيل وفد عمليات مشتركة لحماية سرت، وتوحيد القوة العسكرية، وتم رفض مقترح إقامة منطقة منزوعة السلاح، وفي هذا الإطار نوجه كل التحية لمندوب روسيا الذي طالب بخروج كل المرتزقة والشركات الأمنية غير الليبية من البلاد "

    وأكد رميح أن "أن هناك تجاوب في صفوف اللجنتين لكن مازالت هناك مشكلات عالقة أبرزها قضية نزع سلاح المليشيات ويتعين في هذا الصدد استصدار قرار ملزم مدعوم لوجستيا وأيضا إشكالية حل المليشيات والتي تقدر بخسمين ألف ميلشيشاوي كذلك آلية إخراج المرتزقة، ولا أري مبررا لبقاء المرتزقة 90 يوم بحسب مهلة المبعوثة الأممية فهناك بيان من مجلس الأمن بضرورة الخروج الفوري للمرتزقة من ليبيا".

    السودان يعلن استئناف محادثات سد النهضة ويطالب بآلية جديدة في ‏المفاوضات 

    استؤنفت في الخرطوم المباحثات الثلاثية بين السودان ومصر وإثيوبيا حول سد النهضة برئاسة وزراء الري بالدول الثلاث لطرح رؤيتهم لآلية استكمال المفاوضات فيما يجري رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، عبد الفتاح البرهان حاليا مباحثات مع رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، في أديس أبابا، يتصدرها الخلاف بشأن السد.

    ويشارك في الأجتماع الثلاثي وفود فنية وقانونية من الدول الثلاث ومراقبين من أعضاء هيئة مكتب الاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية.

    وطرحت الخرطوم رؤية جديدة بمنح خبراء الاتحاد الأفريقي دورا أكبر في تسهيل التوصل لتقريب وجهات النظر بين الأطراف.

    وفي حديثه لـ "سبوتنيك" قال المحلل السياسي ضياء الدين البلال إن" التعنت الإثيوبي إزاء ملف السد عقد الأوضاع وجعل السودان يجد نفسه في مربع واحد مع مصر، ويطالب بأن يكون هناك اتفاق تفصيلي قانوني معتمد دوليا، ولا أعتقد أن زيارة البرهان لأديس أبابا زيارة دبلوماسية ناعمة وهي تأتي بالتزامن مع عقد اجتماعات على مستوى عالي في الخرطوم بين قيادة الجيش السوداني ونظيره المصري ".

     وأوضح البلال أن "المقترح السوداني قد يجد تجاوبا من مصر لكن أستبعد أن تغير إثيوبيا من خططها واستراتيجيتها التفاوضية ما لم تتعرض لضغوطات حقيقية وأستبعد أن يكون للاتحاد الإفريقي تأثير كبير على الأوضاع ".

    إعلان نتائج الاستفتاء على تعديل الدستور الجزائري الجديد اليوم

    تعلن السلطة الوطنيّة المستقلة للانتخابات في الجزائر اليوم الاثنين نتيجة الاستفتاء على دستور جديد للبلاد يفترض أن يؤسس لـ "جزائر جديدة" ويضفي الشرعيّة على الرئيس عبد المجيد تبون صاحب هذه المبادرة والذي يغيب عن المشهد لأسباب صحية.

    وقال رئيس السلطة محمد شرفي إن "نسبة المشاركة في الاستفتاء لم تتجاوز 24%، وهي أقل من نسبة المشاركة في الانتخابات الرئاسية العام الماضي التي اقتربت من 40% واعتبرت ضعيفة.

    ويحافظ الدستور الجديد للجزائر بتعديلاته على جوهر النظام الرئاسي، على الرغم من تضمنه سلسلة من الحقوق والحريات لتلبية تطلعات الحراك.

    وفي حديثه لـ"سبوتنيك"، قال رئيس حزب جيل جديد المعارض سفيان جيلالي إن "نسبة المشاركة كانت ضعيفة جدا إلا أن الأرقام حقيقية، وهناك صعوبات جديدة تواجه السلطة في غياب رئيس الجمهورية"

    وأوضح جيلالي أن "التعديلات الدستورية أتت بالمزيد من الحريات الفردية والجماعية ومعالجة النقائص في دستور 2016، لكن هذا الدستور ليس كاملا ويستحق مراجعة أخري في المستقبل ومن الصعب أن يعود الحراك إلى الشارع بسبب الوضع الصحي والتغيرات السياسية، لكن ستستمر المعارضة والحراك في الضغط علي السلطة للتوصل إلي تغيير البرلمان والذهاب إلي انتخابات جديدة تكون شفافة".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook