22:28 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر

    السعودية تفتح حدودها مع قطر مع انعقاد القمة الخليجية... بدء حملة نزع السلاح المنفلت في العراق

    عالم سبوتنيك
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يأتي ذلك في الوقت الذي قال فيه وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، إن المنطقة أمام قمة تاريخية تعيد من خلالها اللحمة الخليجية.

    بينما قالت قناة العربية إن مصر ستفتح المجال الجوي للطائرات القطرية على غرار السعودية،  وقالت المصادر إن القاهرة وافقت مبدئياً على عودة الطيران مع الدوحة، مؤكدة أن تنفيذ القرار سيكون متوقفاً على عدد من المطالب المصرية.

    وقال رئيس مركز ديمومة للبحوث والدراسات الاستراتيجية بالرياض الدكتور، تركي بن قبلان، "إن المملكة العربية السعودية قامت بفتح الحدود البرية والبحرية مع قطر كنوع من إثبات حسن النوايا وكمدخل لإعادة العلاقات وإتمام المصالحة، مضيفا أن هناك أجواء من التفاؤل إزاء قمة العلا، حيث تتطلع المملكة للقيام بدورها الريادي والقيادي في تحصين الأمن القومي الخليجي والعربي ودعم لحمة الأشقاء في دول مجلس التعاون .

    وأكد بن قبلان، خلال حديثه ل"راديو سبوتنيك "أن قطر من جانبها قللت من التصعيد الإعلامي في الفترة الماضية، متوقعا أن ينتج عن القمة اتفاق يرضي جميع الأطراف .

    من جانبه قال أستاذ العلوم السياسية ،الدكتور علي الهيل، إن " أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني لم يكن ليذهب إلي قمة في الرياض وشعبه تحت الحصار، مؤكدا أن الوسيط الكويتي نجح في إقناع السعودية بفتح الأجواء والحدود وهذا ما جعل الطريق مفتوحا لأمير قطر لحضور القمة حيث استقبله ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بترحاب .

    ولفت الهيل، خلال حديثه ل"راديو سبوتنيك "إلي أن أي اتفاقية ستنتج عن القمة لابد لها من ضمانات، داعيا الإمارات والبحرين ومصر للانضمام للاتفاقية السعودية القطرية بدون شروط مسبقة حيث إن السعودية لم تضع شروطا لفتح الحدود مع قطر ، وتابع " أن الأهم بالنسبة لقطر هو عودة العلاقات مع السعودية بسبب الحج والعمرة كما أن هناك أكثر من ألفي عائلة سعودية قطرية مشتركة والقطريون لديهم الكثير من الأملاك والمزارع في المملكة ، متوقعا أن تخرج القمة اتفاقية ثنائية مشتركة بين قطر والسعودية .

    تحديات تواجه الأمن العراقي مع بدء حملة نزع السلاح المنفلت

    مع بدء حملة جمع السلاح المنفلت في العراق، قام رئيس الوزراء العراقي بجولة في شوارع بغداد حيث تبادل أطراف الحديث مع المواطنين، وتناول الغذاء في أحد المطاعم في إشارة إلى تحقيق الأمن .

    وشرعت قوات من وكالة الاستخبارات في وزارة الداخلية بعملية تفتيش ضمن منطقتي الحمدانية والأساتذة ضمن محافظة بغداد. وقالت الداخلية في بيان إنها ضبطت 8 بنادق نوع كلاشنكوف، وبندقية RBK وغيرها من التجهيزات العسكرية المختلفة".

    وقال المحلل السياسي ،عبد القادر الجميلي في حديثه لـ"عالم سبوتنيك"، إن "هناك رغبة جادة من الحكومة العراقية لجمع الأسلحة ووضح حد للجماعات المسلحة ، حيث تم تشكيل لجنة في  وزارة الداخلية للبحث عن السلاح المنفلت وبدأت العمل بالفعل ، لافتا إلي " .

    وأوضح ،الجميلي، "أنه لوحظ أن كل الأسلحة التي تم العثور عليها ومصادرتها فيها هويات حمل سلاح صادرة سابقا من وزارة الداخلية ،الأمر الذي جعل وزير الداخلية يوقف إجازات حمل السلاح لأي شخص كان سوي فئات محددة ، مشددا علي أن الحكومة لن تتهاون مع الجهات التي أعلنت أنها لن تسلم سلاحها .

    واشنطن تطالب طهران بالإفراج الفوري عن ناقلة ترفع علم كوريا الجنوبية

    قال مسؤول إن وزارة الخارجية الكورية الجنوبية تراجع ما إذا كان دبلوماسي كبير سيزور طهران يوم الأحد كما هو مزمع، وذلك بعدما احتجزت القوات الإيرانية ناقلة كيماويات ترفع علم كوريا الجنوبية في مياه الخليج واحتجزت طاقمها.

    يأتي احتجاز الناقلة في وقت تشهد العلاقات بين طهران وسول توترا بخصوص أرصدة إيرانية مجمدة في بنوك كورية جنوبية بسبب العقوبات الأمريكية.

    وذكرت صحيفة طهران تايمز أن إيران تأمل في التفاوض على اتفاق لاستخدام الأموال المجمدة "للمقايضة" بجرعات من لقاح للوقاية من فيروس كورونا وبسلع أخرى. بينما طالبت وزارة الخارجية الأمريكية إيران بالإفراج الفوري عن الناقلة واتهمت طهران بتهديد حرية الملاحة في إطار محاولة ابتزاز لتخفيف العقوبات الاقتصادية عليها.

     

    وقال المحلل السياسي الدكتور حكم أمهز "إن احتجاز الناقلة الكورية الجنوبية جاء بقرار قضائي بعد أن قامت الناقلة بتلويث البيئة البحرية وهو ما يخالف القانون الدولي مؤكدا أنه من المنتظر أن يصل وفد كوري جنوبي لطهران لمتابعة ملف الناقلة ومتابعة الإجراءات القضائية في هذا الخصوص.

    واستنكر ،أمهز، خلال حديثه ل"راديو سبوتنيك "ربط احتجاز ايران للناقلة  بالأموال المجمدة لدي كوريا الجنوبية ،حيث إن المفاوضات حول هذه الأموال جارية منذ فترة طويلة ، لافتا إلي قيام الجمهورية الاسلامية سابقا باحتجاز أكثر من سفينة قضائيا بسبب تلويثها للبيئة .

    وحول اتهام الولايات المتحدة لايران باحتجاز الناقلة لرفع العقوبات قال المحلل السياسي، إن هذا الاتهام لا أساس له من الصحة فالناقلة ليست أمريكية والعلاقات بين كوريا الجنوبية وإيران جيدة.

    التفاصيل في الملف الصوتي

     

    انظر أيضا:

    أقدم مدن العراق تزيح الحطام لاستقبال العائدين من النزوح القسري
    أول كلمات قالها ولي العهد السعودي لأمير قطر عند استقباله في العلا... فيديو
    قرقاش: نحن أمام قمة تاريخية بامتياز
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook